انقطاع الرواتب يقود ستة ملايين موظف للفقر المدقع

0

عدن – وكالات: كشف مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي، أن انقطاع رواتب الموظفين الحكوميين، دفع ستة ملايين فرد للعيش في فقر مدقع.
وطالب المركز في تقرير، أول من أمس، بسرعة دفع رواتب الموظفين العاملين في القطاع المدني، الذين يدخلون شهرهم التاسع عشر من دون رواتب، سيما العاملين في قطاعي الصحة والتعليم، والمؤسسات غير الإيرادية.
واستغرب “حالة التجاهل واللامبالاة” من قبل جميع الأطراف اليمنية، تجاه هذه القضية الإنسانية “الخطيرة”.
وأضاف: إن “هذه القضية تسببت في دخول نحو ستة ملايين فرد في دائرة الفقر الشديد، في حين يزداد الوضع سوءاً مع شهر رمضان ومتطلبات الإنفاق لهذه الأسر”.
وحمل أطراف النزال مسؤولية هذه المأساة الإنسانية، الناجمة عن انقطاع الرواتب، مشيراً إلى تراجع الحد الأدنى للأجور في اليمن لنحو 45 دولاراً في الشهر، مقارنة بـ95 دولاراً في السابق.
وأشار إلى أن النسبة الأكبر من الموظفين المدنيين يقعون تحت سلطة الحوثيين، ويعيشون وضعاً صعباً، فيما وضع الموظفين في المحافظات التي
تحت سيطرة الحكومة الشرعية أفضل حالاً حيث يتسلمون رواتبهم بشكل منتظم.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثمانية + 13 =