انطلاق فعاليات ملتقى الأغذية الزراعية المكسيكية

ايسيدوا: 4 ملايين دولار صادرات المكسيك إلى الكويت سنويا انطلاق فعاليات ملتقى الأغذية الزراعية المكسيكية

سفير المكسيك لدى الكويت ميغل ايسيدو يتوسط المشاركين في افتتاح الملتقى

كتبت ـ رباب الجوهري:
قال السفير المكسيكي لدى الكويت ميغل انخيل ايسيدو أن الصادرات المكسيكية للكويت تبلغ 4 ملايين دولار سنويا, مؤكداً ان حجمها يعتبر ضئيلا جدا قياسا بالعلاقات بين البلدين, كاشفا عن مساع لإزالة كل العقبات والتحديات التي تواجه نمو التبادل التجاري والاستثماري بين الكويت والمكسيك حيث يمكن رفع معدلاتها إلى مليار دولار خلال العشر سنوات المقبلة.
وأضاف ايسيدوا على هامش ملتقى الاغذية الزراعية المكسيكية الذي تنظمه وزارة الزراعة والتنمية الريفية والمصايد والاستزراع المائي والاغذية بالمكسيك بالتعاون مع السفارة المكسيكية في الكويت أن حكومتي البلدين تعملان على تطوير العلاقات التجارية بين المكسيك والكويت, لافتا الى اهمية تسهيل عملية التصدير للكويت بصورة مباشرة, مؤكداً أن هناك مساعي جادة لرفع معدلات التجارة بين البلدين إلى نسبة 50% خلال الفترة القادمة وذلك من خلال ربط العلاقة بين البائع والمشتري “المورد والمستورد”.
واشار ايسيدوا إلى أن المكسيك تتطلع لتكون الشريك الستراتيجي في منطقة الأميركتين، عبرتعزيز التبادل الثنائي لدى قيامها بالدور الرئيسي في الأمن الغذائي في الكويت.
وقال ايسيدوا: لدينا امكانات كبيرة لتصدير المنتجات المكسيكية عالية الجودة مثل لحوم البقر والدواجن بالإضافة إلى الفواكه والخضروات وتحديدا الأفوكادو والتوت والحمص والفلفل والبصل والأطعمة المعالجة أيضا مثل الصلصات والحلويات, وخاصة اللحوم الحلال والتي نعمل على توفيرها لأسواق المنطقة, منوها بأنه سيتم توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في مختلف مجالات الزراعة بين الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية بدولة الكويت ووزارة الزراعة المكسيكية خلال هذه الزيارة، سعيا إلى ترسيخ الخبرة الفنية في المسائل ذات الاهتمام المشترك، مثل مشاريع ستراتيجية والسفارة إذ يسعدها للمناطق القاحلة وتعزيز الصحة الغذائية والتقليل بقدر الإمكان من هدر المياه وتطبيق آخر المستجدات في التكنولوجيا.
وتأتي زيارة وزير الزراعة في اعقاب الزيارة الرسمية لفخامة الرئيس المكسيكي أنريكي بينيا نييتو إلى دولة الكويت في يناير الماضي, ويود الوزير بالتأكيد على الرسالة بأننا شريك موثوق به في هذا المجال المهم وهو توريد الأغذية ، نظرا للمعايير العالية في الجودة والنكهة والسلامة فضلا عن الالتزام بالأغذية الحلال.