“بتروغلف”: إعادة هيكلة الشركة بالكامل يستهدف تعزيز الأنشطة ودعم مسيرتها بين شركات النفط الرئيسية

0 7

كتب-عبدالله عثمان:

وافقت الجمعية العمومية العادية للشركة الخليجية للاستثمار البترولي (بتروغلف) والتي عقدت أمس بنسبة حضور بلغت 54 % على كافة بنود الجمعية العمومية وابرزها الموافقة عدم توزيع مكافآت على أعضاء مجلس الإدارة عن العام المنتهي في ديسمبر 2017،بالإضافة الى الموافقة على عدم توزيع أرباح للمساهمين.
وقال رئيس مجلس الإدارة الشركة محمد صالح الهزاع في تصريحات على هامش الجمعية العمومية إن حالة عدم الاستقرار في أسواق النفط خلال الفترة الماضية كان لها تأثير واضح على خريطة توزيع النفط العالمية،بالإضافة الى ان الاسعار التي شهدت ارتفاعا خلال الفترة الماضية و أن تلك الزيادة و استمرارها سيكون له تأثيرات إيجابية كبيرة على أداء الشركة.
واضاف أن الشركة تمر في الفترة الحالية بمرحلة انتقالية تسعى من خلالها الى إعادة هيكلة الشركة بالكامل على جميع الأصعدة والتي تشتمل على عملية مراجعة شاملة لكافة استثمارات الشركة والعمل على إعادة صياغة فلسفة الاستثمار للفترة المقبلة وأضاف الى أن عملية إعادة الهيكلة ستشمل أيضا جميع الجوانب الإدارية للشركة لإتخاذ ما يلزم نحو تطوير منظومة أداء الإدارة بشكل كامل.
واشار الى ان الشركة الخليجية للاستثمار البترولي تسعى الى اعادة هيكلة أصول مجموعتها لتعزيز الانشطة التشغيلية بشكل احترافي من خلال استقطاب الكفاءات البشرية اللازمة مما يدعم مسيراتها وتأهيلها واعتمادها لدى شركات النفط الرئيسية المنتشرة في العديد من البلدان في الشرق الاوسط وشمال أفريقيا لتسهيل مشاركتها في تلك الاسواق لتحقيق الاهداف الستراتيجية لمجلس الادارة والعمل على تنويع المخاطر وتحقيق النمو المرجو مستقبلاً.
وحول حفارات الشركة الأرضية والحفار البحري وتوقفها عن العمل، أوضح الهزاع ان الحفارات موجودة لدى الشركة وفي مرحلة التأهيل حالياً وبعد هذه المرحلة ستتمكن الشركة من العمل مع نفط الكويت، اما الحفار البحري في مصر اشار الى انه جاهز للتشغيل وبانتظار موافقة الجهات الرسمية هناك لبدء العمل.
و أضاف أنه بنهاية العام الماضى بلغ إجمالي أصول الشركة 63.8 مليون دينار كما بلغ إجمالى التزامات الشركة 18.2 مليون دينار، موضحا أن إجمالي المطلوبات الى الأصول تبلغ 28.5% فقط وهي نسبة مقبولة الى حد كبير.
وعن البيانات المالية للشركة للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2017، كشف ان الشركة شهدت انخفاضاً في حجم أصولها بنسبة 3 % خلال 2017، لتبلغ 63.8 مليون دينار مقارنة بقيمتها البالغة 65.8 مليون دينار عام 2016 وكذلك ارتفعت مطلوبات الشركة بحدود 6.5 % لتبلغ 18.1 مليون دينار عام 2017، الا ان مضاعف اجمالي الاصول الى اجمالي المطلوبات لعام 2017 لا زال يفوق الثلاثة اضعاف، كما استطاعت الشركة ان تحافظ على هيكل تمويلي متين تحتل حقوق الملكية فيه ما نسبته 72 % في مقابل 28 % فقط للمطلوبات، وذلك نتيجة اعادة الهيكلة التي تمر بها الشركة والتي من المتوقع ان تحقق توسعات جديدة سعيا لدعم خطة الشركة الطموحة المستقبلية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.