بدر الذوادي: أخاف من الأشباح … “بس مو وايد” يحلم بجمع نجوم العرب والخليج في أوبريت غنائي وطني

0

ماورائيات

أدرك خبراء التكنولوجيا الهوس بمعرفة المجهول وتنبؤات الفلكيين والأبراج، ودلالات الأحلام ورموزها، فأطلقوا تطبيقات تخص كل منها على الهواتف، لتكمل ما بدأه الإعلام والفن بإنتاج برامج وأعمال درامية تغازل هواة عالم “الماورائيات”.
لكن كيف يرى أهل الفن والإعلام أنفسهم ما يقدم في هذا الإطار، وهل نجحوا في توعية المتلقي من خطورة الانسياق خلف هكذا أمور أم أن هناك تقصيرا؟… ثم ما علاقتهم الشخصية بهذه الأمور وهل يؤمنون بها ويبحثون عنها.. وكيف يرون أساطير وقصص الماضي التي كان يخيف بها الأهل الأطفال لحضهم على الطاعة والاستجابة للأوامر.. وماذا عن أحلامهم وما تحقق منها وما لم يتحقق؟

كتب- مطلق الزعبي:
لا يعتقد الملحن بدر الذوادي بوجود الأشباح ويعترف بأنه يخشاها، وأنه سيقطع علاقته بأي شخص يدعي التعامل مع الجن، في حين لا يؤمن بتحقق الرؤى والأحلام.
بدر يحلم بتلحين أوبريت وطني يجمع نخبة من نجوم الأغنية العربية والخليجية، موضحا أن أحلامه كثيرة حقق بعضها ويطمح لتحقيق المزيد.
في اللقاء نتعرف على رأي الذوادي في موضوع مثير وشيق يتعلق بالجن والأشباح والرؤى والأحلام.
هل تعتقد بوجود الأشباح وتخشاها؟
أكيد، فالجن ذكر في القرآن، لكن الأشباح والأرواح فلا أعتقد بوجودها، صحيح أسمع عنها وأخاف منها.. “بس مو وايد”.
هل تتذكر كيف كان الأهل يخوفونا من العفاريت؟
احنا كانوا يخوفونا ب”أم الخضر” وغيرها علشان ما نسوي شيء غلط او علشان نخفف من شطانتنا.
اذكر لنا موقفاً طريفاً أو قصة تتعلق بالجن والأشباح؟
مثلاً وقت النوم خصوصاً، اذا ما نمت يقولون لي راح تجيك “ام الخضر والليف” ومن الخوف ثواني وأنام على طول.
في عالم يسمونه الماورائيات هل تهتم به وماذا تعرف عنه؟
“ضاحكا” … ما عندي فكرة عنه.
هل تؤيد تخويف الأطفال ب”حمارة القايلة” وما شابه؟
جيلنا كان عادي، نتحمّل كل شيء بس الجيل الحالي ما اعتقد يتحمل هالسوالف.
هل ترى أن الاعلام مقصر في توعية الناس تجاه مثل هذه الأمور؟
مو مسألة مقصر، صار تركيز الإعلام مقتصر على أمور الحياة أكثر في ظل صعوبات المعيشة ومشاكلها.
درامياً أنت مع أو ضد تقديم أعمال من هذا النوع؟
نعم أنا مع تقديم هذه الاعمال، لانها مهمة وتعتبر ظاهرة.
تهتم السينما العالمية بأفلام الرعب والخيال العلمي ما رأيك فيها؟
يعتمد على نوع الطرح وفكرته والهدف منه، والمواضيع التي يطرحها.
هناك برامج تتناول الظواهر الغريبة وأخرى تناقش الماورائيات والبعض الآخر يفسر الأحلام أيها تتابع ولماذا؟
الظواهر الغريبة، لأنها تثيرني وتبهرني وما كنت أتوقع ان مثل هذي الظواهر فعلاً ممكن تصير بالدنيا.
هل تؤمن بالأحلام والرؤى اللي تتحقق؟
بصراحة لا أؤمن بهذه الأحلام والرؤى، لأنها لا تتحقق.
هل تلجأ لمفسري الأحلام وهل تحققت إحدى رؤاك؟
لا، أنا لا ألجأ لمفسري الأحلام، لأنني لا أؤمن بهذا الشيء ولم افكر فيها يوماً من الايام.
شنو حلم طفولتك وهل حققته؟
أحلامنا كثيرة بعضها تحقق وبعضها لم يتحقق.
حالياً ما الحلم الذي تعيشه وتتمنى تحقيقه على أرض الواقع؟
بالنسبة لي كملحن أتمنى تلحين أوبريت وطني يضم مجموعة من نجوم الفن الخليجي والعربي.
متى تقول عن أحلامك “عشم ابليس في الجنة”؟
اذا كنت عارف انها مجرد حلم وأدري انها مستحيل تتحقق.
لو عرفت ان في أحد يدعي التعامل مع الجن.. ما موقفك؟
اكيد راح اقطع علاقتي فيه.
اذا كان أحد أصدقائك يعاني من الوسواس او الشك بشنو تنصحه؟
يلجأ الى الله ويتعوذ من إبليس، ويترك عنه هذه الخرافات التي ليس لها داع.
التبصير وقراءة الطالع لها برامج وتطبيقات على الهواتف هل جربتها؟
لا والله ما جربتها، وأول مرة أسمع عنها.

بدر الذوادي
… ومع نبيل شعيل
You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثمانية عشر − 18 =