برشلونة في رحلة تحصين الصدارة أمام خيتافي أتلتيكو مدريد يصطدم بإشبيلية.. والريال يستقبل سوسييداد

0 40

يستهل برشلونة، متصدر الدوري الإسباني، مشواره في 2019، عندما يحل ضيفًا اليوم، على نظيره خيتافي، في إطار الجولة الـ 18 من عمر البطولة.
ويستضيف ملعب رامون سانشيز بيزخوان، مباراة نارية في نفس اليوم، بين إشبيلية وأتلتيكو مدريد.
وعلى ملعب “كوليسيوم ألفونسو بيريز”، يتطلع برشلونة لاستكمال سلسلة انتصاراته بالليغا، بعدما فاز بآخر 4 مباريات، ليعزز صدارته للبطولة التي يتربع على قمتها برصيد 37 نقطة.
وعلاوة على ذلك، يصطدم برشلونة بثاني أفضل دفاع في الليغا، بعد أتلتيكو مدريد، ورغم ذلك، فإن معقل خيتافي، صاحب المركز السابع برصيد 25 نقطة، يجلب الحظ للبارسا منذ أكثر من 7 سنوات، فالفريق الكتالوني لا يخسر فيه، منذ أن سقط بهدف نظيف في 26 نوفمبر 2011.
ووفقًا لصحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، تواجد في مران برشلونة اول من امس الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب وقائد الفريق، وعاد معه أيضًا لويس سواريز، آرثر ميلو، مالكوم دي أوليفيرا، أرتورو فيدال ومنير الحدادي، حيث كان السداسي حصل على إذن من المدير الفني إرنستو فالفيردي لقضاء عطلة أعياد الميلاد في بلدانهم.
ويخوض برشلونة هذه المباراة، بعدما يعلم بهوية الفريق الذي سيلاحقه على الصدارة بين إشبيلية الثالث حاليا بـ 32 نقطة، وأتلتيكو مدريد الوصيف برصيد 34 نقطة.
وقد يستعيد مدرب إشبيلية، بابلو ماتشين، العديد من لاعبيه المصابين، فضلًا عن إيفر بانيغا وبابلو سارابيا اللذين غابا عن مواجهة ليغانيس الأخيرة بالبطولة للإيقاف.
ويشكل ثنائي هجوم إشبيلية، المكون من البرتغالي أندريه سيلفا ووسام بن يدر، تهديدا على دفاع كتيبة المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني.
وفي أتلتيكو مدريد، قد يعود خوانفران إلى التشكيلة الأساسية، ولكن في مركز الظهير الأيسر لإصابة البرازيلي فيليبي لويس والفرنسي لوكاس هيرنانديز.
أما ريال مدريد يستضيف نظيره ريال سوسييداد، وبالتأكيد سيحاول الملكي، استغلال الكبوة التي يمر بها الخصم، الذي يخوض اللقاء بعدما مني بـ 4 هزائم متتالية وبمدرب جديد هو إيمانول ألجواسيل.
وستكون هذه المباراة الثانية للريال هذا العام بعد مواجهة فياريال الخميس الماضي، وبها يواجه المدرب سانتياغو سولاري، مشكلة إصابة ماركوس يورنتي، أحد أهم لاعبي الملكي في الوقت الحالي.
ويستضيف ألافيس، نظيره فالنسيا الذي ينهض من كبوته تدريجيا، ويتطلع لتحقيق فوزه الأول في العام الجديد.
ويلعب اليوم ايضا إيبار مع فياريال، بينما تختتم غدا بمواجهة سيلتا فيغو مع أتلتيك بيلباو.

You might also like