بريطانيا تعتقل موسى دقدوق القيادي في حزب الله يقود وحدة "ملف الجولان" العاملة في جنوب سورية

0 72

لندن- وكالات: كشف تقرير صحافي نشر في لندن النقاب عن أن اعتقال القوات الخاصة البريطانية (SAS) لأحد قيادي حزب الله يكشف عن وحدة سرية تنشط في جنوب سورية تخطط لهجمات في اسرائيل.
وقال تقرير لصحيفة “ديلي تلغراف” إن القيادي في حزب الله علي موسى دقدوق يقود وحدة يطلق عليها “ملف الجولان” تضم خلية من حزب الله تخطط لشن هجمات على الحدود.
ويأتي تقرير اعتقال دقدوق بعد نحو أسبوعين من قرار الحكومة البريطانية فرض حظر كلي على أجنحة حزب الله اللبناني العسكرية والسياسية، باعتبار أن الحزب “يشكل تأثيرا مشجعا على زعزعة الاستقرار” في منطقة الشرق الأوسط.
وقال التقرير إن “علي موسى دقدوق سُجن سابقا في العراق في عام 2006 بتهمة التخطيط لهجوم استهدف جنودا أميركيين”، مضيفاً أن دقدوق اعتقل في البصرة في مارس في عام 2007 وأمضى 5 سنوات في السجن، ثم اطلق سراحه في عام 2012 على الرغم من معارضة إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما لهذا القرار.
وبشار إلى أن علي موسى دقدوق هو من أكبر قادة حزب الله وكان مستشارا لقائد عصائب أهل الحق العراقية قيس الخزعلي، واعتقل من قبل القوات الأميركية في البصرة في العراق في 20 مارس 2007 مع قيس الخزعلي وشقيقه ليث الخزعلي بعد مشاركتهم في هجوم ضد القوات الأميركية في كربلاء في 20 يناير 2007.
وفي نوفمبر 2011 تفاوضت الولايات المتحدة مع الحكومة العراقية لاحتجاز دقدوق في الحجز الأميركي بعد انسحاب الولايات المتحدة من العراق في ديسمبر 2011، ولكن تم نقله لاحقا الى الحجز العراقي.
وفي 16 نوفمبر 2012 أفيد بأن علي موسى دقدوق قد أطلق سراحه من العراق لأن الحكومة العراقية قد نفذت خيارات قانونية لعقده.

You might also like