بري: قد يكون الحل حكومة بـ32 وزيراً

0 76

بيروت- “السياسة”: أكد رئيس الجمهورية ميشال عون أن “مسيرة مكافحة الفساد، التي انطلقت قبل سنتين، ستستمر بزخم، رغم العوائق التي ترفع في وجهها”، مشدداً على أن الدولة “لا يمكن أن تحمي فاسدين ومفسدين”. من جانب آخر، رأى رئيس مجلس النواب نبيه بري أن توسيع الحكومة إلى 32 وزيراً “قد يشكل حلاً” لمعضلة تشكيل الوزارة المستعصية منذ نحو ستة أشهر.
وعوّل بري، في مسألة الإسراع بتشكيل الحكومة، على الدور الذي يقوم به وزير الخارجية والمعتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل، لافتاً إلى أن فكرة زيادة عديد الوزراء إلى 32 “لاتزال قابلة للنقاش، وقد تشكل حلاً”.
إلى ذلك، أبدى المطارنة الموارنة قلقهم “لغياب أي بصيص أمل بتشكيل الحكومة، بسبب تمسّك كل فريق بمطلبه وموقفه، وبسبب الأحداث الداخلية المستجدة”، مجددين دعوتهم المسؤولين السياسيين إلى “اتقاء الله في وطنهم وشعبه ومؤسساته”، ومؤكدين أن تأخّر تشكيل الحكومة “بدت علاماته المشبوهة تظهر في الأيام الأخيرة”. وفي السياق، دعا “الحزب التقدمي الاشتراكي”، بعد اجتماع لمجلس قيادته برئاسة وليد جنبلاط أمس، إلى “تكثيف الجهود لتأليف حكومة تنكبُّ على العمل في مختلف الملفات والقضايا الملحة، لاسيما الوضع الاقتصادي”، مشدداً على أهمية “إطلاق أوسع عملية إصلاحية في الإدارة العامة، مع وصول الفساد إلى درجات غير مسبوقة تتطلب علاجات جذرية”. وأكد “الاشتراكي” أنه سيتابع “بشكل حثيث ومكثف تقديم الطروحات العلاجية في القضايا الاقتصادية”، بعد أن أطلقها في مؤتمر صحافي تناول فيه بالأرقام والمؤشرات، عدداً من القطاعات والملفات، داعياً إلى “اتخاذ جملة من القرارات والإجراءات التقشفية، وتخفيض الانفاق غير الضروري، قبل فوات الأوان”.

You might also like