بطريرك صربيا يرنم في الجامع الأموي بدمشق

0 169

دمشق – وكالات: جال البطريرك إيريناوس بطريرك صربيا، في حارات دمشق القديمة وطاف على أبرز رموزها الدينية والحضارية، التي يعود بعضها إلى عهد المسيحية الأولى.
ووسط حضور شعبي احتفالاً بالضيف الكبير، سار البطريرك إيرناوس برفقة عدد من رجال الكنيسة الأورثوذوكسية في أحياء دمشق على خطا قديسين عاشوا قبل نحو ألفي عام في هذه الأحياء العتيقة.
وزار إيرناوس خلال جولته أول من أمس، الجامع الأموي الكبير بدمشق، حيث أنشد الترانيم الدينية أمام قبر النبي يحيى أو ما يعرف بـ”القديس يوحنا المعمدان، مبتهلاً إلى الله أن “يمنح الشعب السوري القوة لتحمل الآلام وأن تنعم هذه الأرض المقدسة بالسلام والمحبة بين أبنائها”.
وقال “يدهشني هذا الاستقبال المهيب على هذه الأرض والمدينة المقدستين وفرحتنا كبيرة لزيارة الكنيسة الأنطاكية العريقة المتجذرة في التاريخ والمتجددة رغم قدمها”.
وأضاف “نأسف أن هذه الأماكن المقدسة لم تسلم على مر التاريخ واليوم أيضاً في هذه الأحداث المؤسفة التي عصفت بها من الدمار الذى طال الحجر والبشر”.

You might also like