بلاتيني يحرك قضيته أمام القضاء الفرنسي

0

باريس(أ ف ب): تقدم الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم الفرنسي ميشال بلاتيني بدعوى ضد مجهول في فرنسا بتهمة “التشهير والافتراء”، بحسب ما أكد اول من امس لوكالة فرانس برس محاميه ويليام بوردون، مطالبا العدالة بالكشف عن هوية مسرب المعلومات التي أدت إلى أيقافه عن جميع الأنشطة الكروية. وتم فتح تحقيق أولي بحسب ما أضاف محامي النجم الدولي السابق الذي رئس الاتحاد القاري بين 2007 و2015 “لقد تقدمنا بشكوى بتهمة التشهير والتآمر الإجرامي” مؤكدا ما ذكرته صحيفة “لوموند” الفرنسية.وشرح “يمكن للتحقيق، مع مراعاة العناصر الواقعية الواردة في الشكوى، تحديد كل التداخل في المسؤوليات، أي اجراء متناغم مع هدف: تجريم ميشال بلاتيني بشكل مصطنع بهدف إبعاده عن الساحة” ضمن السباق على رئاسة الاتحاد الدولي (فيفا).وذكرت “لوموند” أن معسكر بلاتيني (63 عاما) يشتبه بتسريب داخلي لفيفا، متسائلة عن دور لرئيس فيفا السابق والموقوف أيضا السويسري جوزيف بلاتر الذي قام بتسديد الدفعة المشبوهة لبلاتيني عام 2011 بقيمة 1,8 مليون يورو عن عمل استشاري قام به عام 2002 لم يكن مرتبطا بعقد مكتوب، ما تسبب بفتح تحقيق قضائي سويسري في 2015 استمع خلاله الى بلاتيني كشاهد.بلاتيني، الموقوف حتى أكتوبر 2019، لن يكون بمقدوره الترشح لانتخابات رئاسة فيفا المقبلة المقررة في 2019 في باريس.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

16 − ستة =