بلوك تصاريح المستشفيات “يُربك” حامليها! انخفاضٌ ملحوظٌ في أعداد السيارات

0 226

كتب – منيف نايف:

على غير عادتها منذ بداية ازمة “كورونا” بدت شوارع الكويت، في اليوم الاول من الحظر الجزئي شبه خالية من السيارات وهو مالم تشهده قبل ايام مع قرار الحظر الكلي حيث بدا جلياً انخفاض اعداد السيارات وبعض الشوارع والطرقات أصبحت شبه خالية تماما من المركبات ليلا.
“السياسة” رصدت حركة السيارات في فترة المساء مع تطبيق الحظر الجزئي، فبدأت مختلفة عن الايام السابقة بشكل ملحوظ فتساءلت عن السبب: هل بسبب العزل المناطقي وتوقف تجول قاطني تلك المناطق ام ان هناك سبباً اخر؟ .
مصدر امني كشف لـ “السياسة” انه منذ ان قامت وزارة الداخلية ممثلة بوحدة التصاريح الامنية بوضع “بلوك” على اشخاص استخرجوا تصاريح الخروج في وقت الحظر الى المستشفيات ولم يؤكد وصولهم، انخفضت اعداد المركبات في الشوارع بعد اعلانها باتخاذ الاجراءات القانونية ضد مستغليها. وقال المصدر ان هؤلاء الاشخاص وعددهم كبير وضع لهم “بلوك”، وذلك بسبب عدم تأكيد وصولهم الى المستشفى باستخدام تطبيق curfew pemits وهو ما يشير بانه استغل التصريح في غير الغرض المخصص له، مشيرا الى ان الوزارة قامت امس برفع “البلوك” عن هؤلاء الاشخاص وذلك بعد توجههم الى وحدة التصاريح الامنية وابلاغ الوحدة بعدم معرفتهم بتطبيق الوصول، لافتا الى انه جرى رفع “البلوك” عن جميع الاشخاص بحيث لا يتكرر استخدام التصريح بغير الغرض المخصص له وإلا سيعرض من يصدر هذا التصريح للمساءلة القانون تصل الى الغرامة والحبس بتهمة كسر حظر التجول.
واضاف المصدر انه على جميع الاشخاص الذين يستخرجون تصاريح عدم تعرض للذهاب الى المستشفيات لحظة وصولهم الى المستشفى تأكيد وصولهم عبر تطبيق curfew من خلال وضع الرقم المدني ورقم الهاتف ومن ثم تأكيد وصول وهنا يتم التأكد بانه بالفعل ذهب الى المستشفى واستخدام التصريح بشكل صحيح، محذرة بنفس الوقت من استغلال هذه التصاريح بغير الاغراض المخصصة لها حتى لا يعرضوا انفسهم لوضع “البلوك”، ومن ثم الإحالة الى جهات التحقيق بتهمة مخالفة حظر التجول.
وكانت توجهت اعداد كبيرة الى وحدة التصاريح الامنية في الداخلية قائلين: “ماندري عن التطبيق.. ليش تحطون بلوك”؟!بلوك تصاريح المستشفيات “يُربك” حامليها!

أحد الشوارع الرئيسية خال تماماً من السيارات
You might also like