وفاة كريستينا لا تزال تشغل وسائل الإعلام ووالدها يخرج عن صمته

بوبي براون: كريستينا كانت ملاكاً…أشعر بألم كبير على فراقها وفاة كريستينا لا تزال تشغل وسائل الإعلام ووالدها يخرج عن صمته

بعد يومٍ من وفاة ابنته كريستينا وابنة المغنية العالمية الراحلة ويتني هيوستن, خرج النجم بوبي براون عن صمته, وقال: ” كانت كريسي ملاكاً, وأنا أشعر بألم كبير في هذا الوقت”. وأضاف في بيانٍ صدر عن محاميه: “العائلة ستجد وسيلةً للعيش مع غيابها وستتواصل معها بالروح, وستكرم ذكراها, إنها خسارة لا يمكن تصورها.. وعلى الرغم من أن يُعرَف عن براون الأب أنه عاطفي جداً, إلا أنه تقبل الواقع المؤلم لأنه كان يعلم أنه سيواجهه لأن صحة ابنته لم تكن تتقدم طيلة فترة علاجها, بحيث أنه اعتبر عبورها إلى العالم الآخر ووجودها إلى جانب والدتها هو المكان الأفضل لها الآن”. كما صرح المحامي كريستوفر براون يوم أمس مشيراً لأن بوبي كريستينا براون قد أخذت مكانها في السماء. لافتاً لأن هذه المأساة قد أصابت والدها في الصميم بعد أسبوعين فقط من وضع زوجته أليسيا إيثيريدج طفلةً جديدة, وأسف لأنه قد حظي بإبنة وخسر أخرى بحيث أن هاتين الشقيقتين لن تتعرفا لبعضهما.
وفيما أشار موقع Cop Gossip في وقتٍ سابق إلى أنه سيتم تشريح جثة الراحلة للتدقيق بسبب لوفاة, للحصول على المعلومات التي يمكن أن تكون حاسمة للشرطة, يبدو أن أصابع الإتهام بالقتل لا تزال موجهة ضد حبيبها نيك غوردون, علماً أن التحقيق بحادثة وفاتها يجري رسمياً باعتبارها جريمة قتل. حيث أنها فارقت الحياة في يوم 26 يوليو أي بعد ستة أشهر من إيجادها فاقدة للوعي في حوض الإستحمام في شقتها, علماً أن المسعفين قد أفادوا بأنهم وجدوا بعض الكدمات على جسدها.
والجدير بالذكر هو أن “غوردون” يواجه مسألة قانونية صعبة بعد أن رفعت العائلة دعوى قضائية ضده “باسم بوبي كريستينا”, واتهموه فيها بالاعتداء عليها وضربها ما سبب لها اضطراباً عاطفياً, كما ذكروا أنه سبق له واستخدم حسابها وحول أموالاً لحسابه دون موافقتها. علماً أنه يستعين بفريق قانوني للدفاع عنه ليثبت أن تعاطيها للمخدرات هو السبب الوحيد الذي تسبب بانهيارها ووفاتها. كما أن الشرطة كانت قد سجلت حديثه الهاتفي لصديقه في اتصالٍ أجراه في فبراير قال فيه: “الحقيقة هي أن “كريسي” كانت مُجهدة بسبب تأثير المخدرات والكحول… ولقد تناولت الكثير. إسمع, أنا سأبقى بعيداً من أحواض الإستحمام إلى الأبد”.
يُذكر أنه وفقاً لتقرير نشرته مجلة People, فإن نيك يعيش بحالة دمار نفسي بعد علمه بوفاة صديقته. وذلك أنه أحبها بعمق رغم خلافاتهما. فهما كانا يظهران في العلن على أنهما زوج وزوجة, على الرغم أن علاقته بأسرتها كانت سيئة.