بودي: “المواشي” نقلت 70 % من صادرات أستراليا من الأغنام للمنطقة خلال الـ 45 عاماً الماضية

0

قال الرئيس التنفيذي لشركة نقل وتجارة المواشي أسامة بودي إنه قد تلاحظ للشركة في الآونة الأخيرة تداول أخبار غير دقيقة عن سوء معاملة الماشية أثناء نقلها على السفن من أستراليا وقد تم نشر صور قديمة لإحدى رحلات نقل الأغنام، مؤكدا أن هذه الأخبار والصور ليست لها أي صلة بالأسطول البحري التابع لشركة نقل وتجارة المواشي.
وأفاد بودي أن “المواشي” تركز منذ بداية نشاطها في استيراد الأغنام الاسترالية وهي تلتزم بجميع القوانين واللوائح واشتراطات التوريد العالمية والاسترالية ولم يحدث أي مخالفة من هذا النوع على أسطولها البحري. وذكر أن شركة نقل وتجارة المواشي منذ تأسيسها عام 1973، دأبت على ان تكون مثالا يحتذى به عالميا كأكبر ناقل للأغنام في العالم، حيث نقلت خلال اكثر من 45 عاماً ما يقارب 70% من إجمالي صادرات استراليا من الأغنام الاسترالية للمنطقة، على اسطولها البحري المعتمد من قبل السلطات الاسترالية، واضعة نصب عينيها سمعة الكويت، وحرصها على الالتزام بكافة المواثيق والإجراءات الدولية لتحقيق أعلى مستويات الجودة وسلامة النقل البحري للماشية.
وأضاف أنه وخلال هذه السنوات الممتدة التي تراكمت خلالها الخبرات والتجارب، حققت “المواشي” أعلى مستويات الاحترافية في نقل وتجارة ورعاية المواشي الحية.
وأوضح بودي أن الماشية المنقولة عبر أسطول “المواشي” البحري تحظى برعاية وإشراف بيطري طوال فترة الرحلة البحرية من أستراليا إلى الكويت من خلال طاقم الرحلة الذي يبلغ 70 فردا، وتحرص “المواشي” على سلامة فريق الرعاية البيطرية المرافق وذلك من خلال الكشف الطبي الدوري لضمان سلامتهم، كما يتم فحص الماشية فور وصولها الى الكويت من قبل الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية قبل التصريح بخروجها من الميناء، ليتم نقلها بواسطة شاحنات مجهزة إلى مزرعة “المواشي” الحاصلة على جائزة أفضل حظائر على مستوى الشرق الأوسط وشمال افريقيا من هيئة اللحوم والماشية الاسترالية MLA. حيث يتم فحص ورعاية المواشي خلال فترة وجودها بالمزرعة.
وتابع بقوله “وبعد الذبح في المسالخ المعتمدة والمؤهلة التي تراعي الاشتراطات الصحية الاسترالية والكويتية يتم اعتماد اللحوم المذبوحة من قبل الهيئة العامة للغذاء ثم تنقل إلى مصنع الشركة المزود بمختبر الجودة الحاصل على HACCP، حيث يقوم المصنع بفحص اللحوم قبل توزيعها، وذلك لضمان وصول المنتجات إلى المستهلك تحت مفهوم الجودة الحلال.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

7 − واحد =