بومبيو: طهران وراء المعاناة والموت والإرهاب والرعب استخبارات ألمانيا حذَّرت من أنشطة إيران التجسسية المتزايدة

0

إيران سترد بإجراءات مماثلة إذا حاولت أميركا منع صادراتها النفطية

طهران – وكالات: اتهم وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في تغريدة على “تويتر”، “النظام الإيراني بالتسبب بالمعاناة والموت لشعبه والعالم. وفي أوروبا وحدها، أثارت الاغتيالات والتفجيرات التي دبرتها إيران، فضلا عن الهجمات الإرهابية الأخرى، رعب عدد لا يحصى من البشر”.
وأضاف “أوروبا ليست محصنة من الإرهاب الذي تدعمه إيران. وهذا الشهر، أدين ديبلوماسي إيراني في فيينا بمؤامرة لتفجير تجمع انتخابي في فرنسا. وفي الوقت نفسه، الذي يحاول النظام إقناع أوروبا بالبقاء في الاتفاق الإيراني، يخطط لهجمات إرهابية في أوروبا”.
وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض سارة ساندرز، أول من أمس، إن هدف ترامب من سياساته المتشددة تجاه ايران “ضمان ان لا تحصل على الاسلحة النووية”.
وأضافت “اعتقد ان ترامب استعمل لغة قوية تجاه ايران منذ اليوم الاول من توليه الرئاسة” مؤكدة أنه سيواصل جهود لتعزيز امن الشعب الامريكي.
في المقابل، أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي، أمس، أن ايران سترد باجراءات مضادة مماثلة اذا حاولت الولايات المتحدة منع صادراتها النفطية.
وقال قاسمي “اذا أرادت أميركا اتخاذ خطوة جادة في هذا الاتجاه فستلقى بالقطع رد فعل واجراءات مضادة مماثلة من ايران”، مضيفاً أن الظروف التي تمر بها أميركا كدولة معزولة أدت بالإدارة الحاكمة للشعور بالغضب الشديد.
وأكد أن أميركا كانت تتوقع غضبا وتصرفات منفعلة من إيران عقب خروجها من الاتفاق النووي، ما يسمح لها باتخاذ سلسلة من إجراءات عبر الأمم المتحدة ومجلس الأمن، إلا أن “حكمة ويقظة إيران أدت إلى إفشال المخطط الأميركي”.من جانبه، قال رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الميجر جنرال محمد باقري إن تهديدات الولايات المتحدة لايران ستلقى رد فعل “قوي لن تتخيله وستأسف عليه”.
بدوره، قال رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني، إن تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب “تافهة لا تستحق الرد وصادرة عن شخص معروف بالفساد على الساحة الدولية”، مضيفاً “لا ينبغي الرد على كل خطاب تافه، وكلمات ترامب لا تتسم بالديبلوماسية، بل تكشف عن بلطجة وغطرسة”، واصفا الديبلوماسية الأميركية بأنها “بلهاء وتعاني من فوضى وعنف”.
كما رد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف أول من أمس، على تهديدات ترامب على “تويتر” وكتب بالبنط العريض “لا شيء يثير الاهتمام! نحن هنا منذ آلاف السنين وشهدنا سقوط امبراطوريات، بما فيها امبراطوريتنا التي استمرت اكثر من بعض البلدان. كن حذرا!”.
في سياق متصل، دعا رئيس مجلس الامن للشهر الجاري مندوب السويد لدى الامم المتحدة أولوف سكوغ الى خفض التصعيد في الخطاب الاعلامي بين رئيسي الولايات المتحدة وايران والتهديدات المتبادلة معربا عن قلقه ازاء هذا التصعيد.
إلى ذلك، أعلنت ايران عن تدشين خط انتاج صاروخ محلي الصنع من طراز “جو-جو” يحمل اسم “فكور” متوسط المدى بعد اختباره بشكل نجاح العام الماضي.
من جهة أخرى، أشار التقرير السنوي لوكالة الاستخبارات الوطنية الألمانية للعام 2017 إلى خطر أنشطة التجسس الإيرانية المتزايدة في ألمانيا.
وذكر التقرير الذي تم تقديمه في برلين، أمس، إلى أن إيران أصبحت على نحو متزايد مصدر الهجمات الإلكترونية ضد ألمانيا، وإنها تمثل خطرا على الشركات الألمانية والمؤسسات البحثية.
وتحدث التقرير الذي أعلنه وزير الداخلية، هورست زيهوفر، عن هجمات إلكترونية متزايدة مصدرها على الأرجح إيران منذ العام 2014، وأنه تم رصد الكثير من مثل هذه الهجمات على أهداف ألمانية في عالام 2017، لافتاً إلى أن جواسيس روسيا والصين والإيرانيين هم الأكثر نشاطاً في ألمانيا.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة × اثنان =