بوير : الأمير أول زعيم عربي تكرمه الأمم المتحدة وأبرز دور الكويت دولياً خلال الاحتفال بذكرى مولد سموه

0 145

كتب – عبدالناصر الأسلمي:

أكد الباحث والناشط الاجتماعي عبدالله بوير ان سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الذي عُرف بالحنكة السياسية والحكمة الدولية منذ بداية مسيرة سموه في العمل الدولي السياسي يعد اول زعيم عربي تكرمه الامم المتحدة، لافتا الى ان سموه أحد أعمدة الحكم في الكويت وكان ثالث ثلاثة يشكلون أركان النظام في الدولة لسنوات طويلة من عمر الكويت المعاصرة، كما يتصف سموه بالبسمة المتفائلة الواثقة في خضم الأزمات.
واستعرض بوير خلال الاحتفال بذكرى مولد سمو الأمير الذي أقامه أول من امس بحضور عدد من المسؤولين والشخصيات السياسية والديبلوماسية جزءا من سيرة سموه، مذكرا بان سموه الامير الخامس عشر للكويت والابن الرابع للأمير العاشر الشيخ أحمد الجابر -رحمه الله- وتولى مقاليد الحكم في 29 يناير 2006، لافتا الى انه كان تم تعيين سموه في 13 يوليو 2003 رئيسا لمجلس الوزراء بعد اعتذار الشيخ سعد العبدالله عن المنصب لمرضه، حيث شغل هذا المنصب حتى 24 يناير 2006.
وذكر بوير ان سموه قبل أن يتولى عددا من المناصب الحكومية على اختلافها كان بدأ العمل في بعض الانشطة الاجتماعية التي استطاع من خلالها اكتساب خبرات مفيدة للعمل الحكومي من أبرزها رعايته لنادي المعلمين.
واكد ان سموه استطاع ابراز دور الكويت في المحافل الدولية في كافة المجالات سواء الاقليمية والعربية والاسلامية والعالمية وكان سموه حريصا على مصلحة الكويت واعلاء كلمتها في هذه المحافل فكان سموه بحق الحافظ للامانة والقادر على ادارة شؤون الحكم في البلاد.
ولفت الى ان سمو الأمير يقرأ تقارير العمل والرسائل الموجهة وحتى المقالات الصحافية، لان بعض الكلمات قد تحمل أكثر من معنى ومن الضروري الالمام بها حتى يكون القرار المتخذ سليما وعادلا.
واضاف بوير ولم نستغرب عندما كرم الأمين العام للأمم المتحدة السابق بان كي مون سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد قائداً للعمل الإنساني، فهناك العشرات من المبادرات التي أطلقها سموه وعبرت مساعدته الخيرية والإنسانية حدود قارات العالم، حيث أجمع العرب بأن صاحب السمو اول زعيم عربي تكرمه الأمم المتحدة وتمنحه هذا اللقب.

جانب من الحضور
You might also like