“بيتك” … أكثر البنوك الإسلامية أماناً في الخليج لعام 2018 حصل على جائزتي أفضل بنك إسلامي في تركيا وفي أوروبا على هامش اجتماعات صندوق النقد والبنك الدوليين

0

الناهض: جوائز “غلوبال فايننانس” تتوج جهودنا في توفير أعلى مستوى من الخدمات المالية الإسلامية في الخليج وتركيا وأوروبا

فازت مجموعة بيت التمويل الكويتي “بيتك” بتصنيف “أكثر البنوك الاسلامية أمانا في الخليج” من مجلة غلوبال فاينانس العالمية لعام 2018، وجائزة “افضل بنك اسلامي في تركيا لـ “بيتك – تركيا”، وأفضل بنك اسلامي في أوروبا لـ “بيتك – ألمانيا” من نفس المجلة، وذلك ضمن حفل الجوائز المقام في اطار الفعاليات والاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي IMF ومجموعة البنك الدولي WBG المنعقدة في جزيرة بالي – اندونيسيا.
وأشار الرئيس التنفيذي لمجموعة “بيتك”، مازن سعد الناهض في تصريح على هامش تسلم الجوائز، الى ان فوز “بيتك” بهذه الجوائز من قبل مؤسسة عالمية مرموقة ومحايدة في حجم “غلوبال فاينانس”، يؤكد ريادة “بيتك” عالميا كمؤسسة مالية اسلامية، فيما يعكس ثقة العملاء في البنك، مشيرا الى ان الجوائز تأتي تتويجا لجهود “بيتك” في توفير أعلى مستوى من الخدمات المالية الاسلامية في الجغرافيات المختلفة التي يعمل بها “بيتك” كمنطقة الخليج العربي وتركيا وأوروبا.
وأضاف ان الجوائز تؤكد قوة ومتانة “بيتك”، وسلامة الاجراءات وحصافة القرارات والتوجهات التي تدفع دوما نحو بناء كيان مصرفي اسلامي رائد، يتميز بنمو مستدام وتنوع في الانشطة والخدمات، يدعمه مصداقية وقبول على المستوى الاقليمي والدولي. ولفت الناهض الى ان “بيتك” يتبع اساليب منهجية ومهنية في دراسة وتقييم المخاطر ويولي اهتماما كبيرا بالجودة والانجاز النوعي، من خلال حسن إدارة الإمكانات والاستفادة القصوى من القدرات البشرية، ويحرص على مواصلة الانجازات بما ينسجم مع السمعة العالمية التي يحظى بها من مختلف الجهات.
وقال: ان “بيتك” يتبنى مفهوم الامان والنمو المدروس، مع ضرورة الالتزام بأعلى درجات المهنية، ما اهله ليصبح الان من اكبر البنوك الاسلامية في العالم، بعد ان كان له السبق في العمل كأول بنك إسلامي في الكويت، ولا يزال مستحوذا على الريادة والقيادة بعد دخول بنوك إسلامية جديدة.
وأوضح ان “بيتك” استطاع ان يطور العديد من المنتجات المالية التي يتم التعامل بها في الاسواق الدولية حاليا، ومن ابرزها منتج الاجارة والصكوك وغيرها، مما خطا بالصيرفة الاسلامية الى افاق جديدة رسخت مكانتها على مختلف الاصعدة.
ونوه بأن الجدارة الائتمانية وقدرة “بيتك” على التعامل بجدية ومهنية مع مختلف الظروف الاقتصادية، تؤكد امكاناته لمواصلة المحافظة على ما يحققه من نجاح على صعيد الإيرادات التشغيلية، والارباح الصافية، نتيجة سلامة بنية الأداء الرئيسي للبنك، وجدوى مشاريعه، وتعاظم حصته السوقية، كما أن النمو في حصته من الودائع وحجم أصوله، يؤكد أيضا تزايد الثقة في مستقبل “بيتك” واستمرار منهجيته في انتقاء أصول ذات جودة عالية.
أشار الناهض الى ان “بيتك – المانيا” KT Bank AG حقق نجاحا ملموسا سواء في زيادة عدد فروعه او في حجم معاملاته، وكانت جائزة “أفضل مؤسسة مالية اسلامية في اوروبا لعام 2018” من “غلوبال فاينانس” مستحقة له، وحافزا لمزيد من التميز والنمو في اكبر واهم الاسواق الاوروبية.
كما واصل “بيتك – تركيا” تحقيق الانجازات والتميز في السوق التركي، حيث استطاع البنك تنويع سلة خدماته ومنتجاته وعزز أنشطته لتواكب ستراتيجيته الطموحة، مشيرا الى ان “بيتك – تركيا” يمتلك شبكة فروع واسعة ومكانة مرموقة في السوق التركي بشبكة فروع تصل إلى نحو 400 فرع ونحو 6 آلاف موظف. وتسلم جائزة “بيتك – تركيا” الرئيس التنفيذي لـ “بيتك – تركيا” افق اويان.
وضمن تصنيفات اعدتها “غلوبال فاينانس” للبنوك الاكثر امانا، جاء “بيتك” في المرتبة الاولى بين البنوك الاسلامية على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، وقد تم التقييم بناء على التصنيفات الائتمانية طويلة الامد من وكالات التصنيف العالمية الكبرى، بالاضافة الى الاصول الاجمالية لاكبر 1000 بنك في العالم.
ويقيم التقرير الذي اصدرته المجلة المرموقة، البنوك الاكثر امانا حسب المنطقة، في ضوء الاهتمام بتطور ونمو التمويل الاسلامي الذي اعتبرته يمثل قطاعا كبيرا في العديد من الاسواق المالية العالمية المتقدمة. واستندت المجلة في اختياراتها لجوائز “بيتك”، و”بيتك – تركيا” و”بيتك – المانيا” الى عدة معايير مهنية دقيقة مبنية على استشارات مكثفة مع مصرفيين ومحللين وخبراء ماليين متخصصين من جميع انحاء العالم، منها تطوير الاعمال والمنتجات، والقدرة على تلبية احتياجات قاعدة عملاء متنوعة في جميع القطاعات فضلا عن الابتكار التقني في تقديم الخدمة ونوعية المنتج، وسمعة المؤسسة، ورضا العملاء، والانتشار الجغرافي، والعلاقات الستراتيجية، والالتزام بالمعايير الاخلاقية.
ويشارك “بيتك” في الفعاليات والاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي ومجموعة محافظي البنك الدولي ممثلا بالرئيس التنفيذي للمجموعة مازن الناهض وعدد من المسؤولين والقياديين على مستوى مجموعة “بيتك”.
تأسست مجلة “غلوبال فاينانس” سنة 1987، ولديها قراء في اكثر من 192 دولة حول العالم. وتستهدف مجلة “غلوبال فاينانس” 8000 مستثمر في محافظ دولية مسؤولين عن أكثر من 80% من مجموع الأصول العالمية الخاضعة لإدارة مهنية. وتعد هذه المجلة مرجعا دوليا في مجال الأخبار المتعلقة بالقطاع المالي، حيث تعالج موضوعات تهم تمويل الشركات والمشاريع المشتركة وأسواق رأس المال والعملات والمصارف وإدارة المخاطر.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

أربعة عشر + 8 =