“بيتك” يطبق نظاماً مركزياً لشبكة SWIFT على مستوى المجموعة لضمان تحسين خدمة العميل وكفاءة الأعمال وتخفيف الأعباء التشغيلية

0 5

نجح بيت التمويل الكويتي “بيتك” باطلاق نظام مركزي لشبكة التراسل SWIFT “السويفت” للمدفوعات العالمية على مستوى المجموعة، بما يساهم في تحسين كفاءة الاعمال وترشيد المصاريف وتركيز جهود الخبرات الفنية واستثمارها بمبادرات استراتيجية لتقديم أفضل خدمة للعملاء ،استمرارا في تميزه باطلاق مبادرات استراتيجية وطرح حلول مالية مبتكرة متواكبة مع اخر التطورات التكنولوجية في الصناعة المصرفية،
وقال رئيس العمليات للمجموعة عبد الله أبو الهوس، ان “بيتك” تمكن من اضافة معظم فروعه المنتشرة حول العالم تحت اشتراك واحد خاص بـ”بيتك” كعنوان رئيسي مع شركة “سويفت” من غير تغيير أي مسار للتحويلات أو التراسلات البنكية الخاصة بالشبكة، مشيرا الى ان من شأن هذا التغيير الاستراتيجي أن يقلص المصاريف المتكررة على بنوك المجموعة وينتج عنه توفير ملحوظ في الموارد المالية والخبرات الفنية، ما يتيح فرصا اكبر لتركيز تلك الجهود على مشاريع ومبادرات تصب في مصلحة العميل وتحسين الاداء بما يتماشى مع اعلى المعايير العالمية في السرعة والجودة والامان.
وأضاف أبو الهوس ان تبني الفكرة جاء بعد بحث كيفية الاستفادة من الأنظمة وتشابه خدماتها على مستوى المجموعة، ومن ضمن تلك الأنظمة شبكة التراسل سويفت، التي تربط كل بنوك العالم بينها وبين بعض بطريقة آمنة، حيث نجح “بيتك” بتطبيق مركزية السويفت بعد ان كانت انظمتها واشتراكاتها مرتبطة بكل بنك من بنوك المجموعة في البحرين وماليزيا والمانيا وتركيا، ما يترتب على ذلك مصروفات تحديث أنظمة أو تجديد اشتراكات سنوية فضلا عن الاعباء التشغيلية، مبينا ان مركزية شبكة السويفت ساهمت بتقليص المصاريف أكثر من نصف مليون دولار على مدى 5 سنوات.
ولفت الى ان “بيتك” يمضي قدما بسياسة ترشيد المصاريف، مستفيدا من المميزات التنافسية التي يتمتع بها ومن ابرزها الانتشار الجغرافي الواسع عبر 7 مناطق حول العالم، من خلال نحو 485 فرعاً مصرفيا، وما يزيد على 1000 جهازاً للصرف الآلي، وحوالي 15000 موظفاً، ما يمكن من توحيد الجهود والاستفادة من التجارب والمشاريع المطبقة في بنوك المجموعة وتنفيذها، كتجربة الـ XTM التي لاقت صدى واسعا عند تطبيقها في الكويت، منوها بأن مجموعة “بيتك” طبقت هذه الخدمة قبل نحو 5 سنوات في “بيتك-تركيا”، الذي حاز براءة اختراع فيها.
وأكد أبو الهوس الحرص على تعزيز وتطوير الانظمة التقنية والخدمات المصرفية تماشيا مع استراتيجية استيعاب احدث المنتجات الرقمية بما يشكل رافداً مهماً من روافد خدمة العميل ويضيف قيمة لتعاملاته المصرفية، مع الاستمرار في نهج مواكبة آخر وأحدث التطورات في البنية التحتية بما يخدم جهود تقديم الخدمات والحلول المالية بأعلى المعايير العالمية في الجودة والتميز، مشيرا الى ان الكثير من منتجات وانظمة وخدمات “بيتك” في عدة قطاعات وعلى مستوى المجموعة حققت مراكز ريادية في السوق.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.