” بيتك” يُدرِّب مجموعة جديدة من موظفيه على لغة الإشارة

0 3

نظم بيت التمويل الكويتي “بيتك” برنامج “لغة الإشارة ” مجموعة من موظفي الفروع المصرفية لتدريبهم على خدمة العملاء من ذوى الاعاقة ” الصم” وتحقيق التفاهم معهم بمعرفة لغتهم التى تعتمد على الاشارة، ضمن تحقيق المسؤولية الاجتماعية لـ “بيتك” والتزاما بالتعليمات الرقابية وتأكيدا على اهتمام “بيتك” الدائم بعملائه ذوي الاحتياجات الخاصة، حيث تتم خدمة هذه الفئة من العملاء واستقبالهم في 6 فروع هي “الظهر –الرحاب –الروضه –الزهراء – سعد العبدالله – مبارك الكبير”.
وقال نائب المدير العام للخدمات المصرفية للأفراد في “بيتك”، خالد السبيعي في افتتاح البرنامج: إن “بيتك” يولي اهمية كبيرة لخدمة عملائه وفق افضل وارقى المستويات العالمية، ويحرص على ان تكون الخدمة مناسبة لكل شريحة من شرائح العملاء ومنهم ذوى الاحتياجات الخاصة الذين يحتاجون الى رعاية خاصة من كل موظفى الفرع بمجرد دخولهم اليه، ويجب ان يحظوا بالاهتمام المطلق طيلة بقائهم فى الفرع وعند تلقيهم الخدمة، ومن صور هذا الاهتمام مخاطبتهم بلغتهم، حتى يكون التفاهم بين الموظفين وبينهم اسهل واسرع وادق، فيحصل العميل من فئة الصم على الخدمة المناسبة بشكل حضاري وعملي، مشددا على ان تدريب الموظفين على لغة الاشارة هي مهارة اضافية وخبرة مميزة تعزز سجل الموظف وتقوى قدراته فى التواصل مع مختلف شرائح العملاء.
واضاف السبيعى ان هذا البرنامج العلمى المتقدم في لغة الاشارة هو حلقة فى اهتمام متواصل يبديه “بيتك” لذوى الاحتياجات الخاصة، بدأ مع اعطائهم الاولوية عند زيارتهم الفروع والمراكز البيعية وتخصيص مواقف خاصة لهم، ثم تشغيل عدد من اجهزة السحب الالى فى مجموعة من الفروع تناسب قدراتهم وتسهل حصولهم على الخدمة ، معتبرا ان تدريب الموظفين على لغة الاشارة ليس الا خطوة متقدمة فى هذا المجال الذى يمثل اولوية لدى “بيتك” حيث ينسجم مع المتطلبات الرقابية ، وحرصه على المسئولية الاجتماعية، ودوره الاجتماعي والتتموي وستراتجيته المستمرة في التواصل والاهتمام بعملائه. وقد شارك في البرنامج 12 موظفا وموظفة، سيتولون تقديم الخدمة لعملاء “بيتك” من ذوي الأحتياجات الخاصة من فئة الصم فى الفروع المصرفية سابقة الذكر، حيث يأتي البرنامج استكمالا لنهج تدريبى مستمر اسفر خلال الفترة الماضية عن تدريب 33 موظفا وموظفة اخرين.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.