تحالف بين العفاسي و”الإخوان” يقود المقربين للمناصب وملفات الفساد للأدراج نتائج مدوية في التحقيق بمخالفات الأمانة العامة

0 9

“السياسة” – خاص:

حذر موظفو وزارتي الأوقاف والشؤون الاسلامية والعدل من وجود “تحالف غير معلن بين الوزير المستشار فهد العفاسي من جهة و”واخوان الأوقاف” والحركة الدستورية الاسلامية “حدس” من جهة ثانية يقود الى تعيين المقربين من الطرفين في المناصب القيادية والمواقع الاشرافية على حساب اصحاب الكفاءات وعدم محاسبة المخالفين ومرتكبي التجاوزات الادارية والمالية من خلال وضع تقارير ديوان المحاسبة ولجان التحقيق في الادراج.
وكشفت مصادر “الأوقاف” عبر “السياسة” جملة من الشواهد على وجود “تحالف المصالح الخفي بين العفاسي والاخوان”، مشيرة الى تعيين عدد من المحسوبين على الوزير والحركة في بعض المواقع القيادية بالمخالفة للوائح وقرارات ديوان الخدمة المدنية ومنهم “المراقب” المحسوب على الوزير الذي نال استثناء ليعين مديرا رغم انه يحمل مؤهل “دبلوم شرطة”، و”قيادي اخواني” عين عضو مجلس ادارة في بيت الزكاة رغم عدم أحقيته بالمنصب.
كما لفتت المصادر الى ان “وزير الأوقاف صمت عن نتائج لجنة التحقيق في مخالفات وتجاوزات الأمانة العامة للأوقاف التي مضى على انتهاء عملها نحو 6 اشهر من دون ان يتخذ اي قرار جاد لمحاسبة من ثبت ارتكابهم التجاوزات”، مؤكدة ان “نتائج التحقيق اثبتت وجود مخالفات وتجاوزات ادارية ومالية مدوية سبق ان اثارتها لجنة الميزانيات البرلمانية وتقارير ديوان المحاسبة الموثقة”.
ونبهت المصادر من “وجود مخاوف قوية تؤكد سعي الحلفاء الجدد الى ترشيح المقربين والمحسوبين عليهم لتولي المناصب الاشرافية في الأوقاف والعدل والجهات التابعة للوزارتين خصوصا الهيئة العامة لشؤون القصر وبيت الزكاة”، متوقعة رفع الترشيحات بعد الانتهاء من عملية الاحالات للتقاعد والتدوير التي أعلن الوزير العفاسي نيته اجراءها في القريب العاجل.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.