أسهم القطاع العقاري تصعد بسوق دبي 11 نقطة... والقطري يتجاوز مستوى 10 آلاف نقطة بقيادة شركات التأمين

“تداول” يقفز فوق حاجز 6700 نقطة بقيمة تداول 6 مليارات ريال…وقطاع الاتصالات يهبط بمؤشر “إبوظبي” 20 نقطة أسهم القطاع العقاري تصعد بسوق دبي 11 نقطة... والقطري يتجاوز مستوى 10 آلاف نقطة بقيادة شركات التأمين

كتب – محمود شندي:

شهدت اسواق المال الخليجية تباينا في ادائها خلال جلسة الامس حيث أنهى مؤشر السوق السعودي الجلسة فوق مستوى 6700 نقطة، مرتفعاً بنسبة 0.6% عند 6740 نقطة (+41 نقطة)، وسط تداولات بلغت قيمتها الاجمالية نحو 6 مليارات ريال، وقاد قطاع البتروكيماويات ارتفاعات السوق، وواصل مؤشر سوق أبوظبي المالي التراجع في نهاية التعاملات مع زيادة العمليات البيعية على أسهم قيادية أبرزها سهم اتصالات، وانخفض المؤشر العام 0.46% خاسراً 20.08 نقطة بالغاً 4325.23 نقطة، وقاد السوق للتراجع قطاع الاتصالات، وارتفع مؤشر سوق دبي المالي في نهاية التعاملات، بعد جلستين من التراجع، مدعوماً بتحسن أداء أسهم العقارات وعلى رأسها “إعمار”وصعد المؤشر 0.35% إلى 3301.74 نقطة رابحاً 11.37 نقطة، ليرتد فوق مستوى 3300 نقطة مجدداً، وتصدر الارتفاعات قطاع العقارات بنسبة 1.2%، فيما أنهت بورصة البحرين تعاملات الجلسة على تراجع بنحو طفيف لليوم الثالث على التوالي، بفعل هبوط كلٍ من قطاعي البنوك والاستثمار، متجاهلاً ارتفاع الخدمات وسجل المؤشر العام تراجعاً بنسبة 0.03% إلى مستوى 1108.10 نقطة ليفقد من خلالها 0.37 نقطة وجرى التعامل على 974.964 ألف سهم، بقيمة 253.469 ألف دينار، وتراجع المؤشر العام لسوق مسقط للأوراق المالية، بنهاية تعاملات جلسة منتصف الأسبوع، بضغط من قطاعي المالي والخدمات، وانخفض المؤشر العام “مسقط 30” بنسبة 0.22% هبوطاً لمستوى 5959.33 نقطة، عقب تخليه عن 13.17 نقطة، وأنهى المؤشر القطري الجلسة مرتفعاً 0.14% عند مستوى 10010.67 نقطة رابحاً 14.22 نقطة، ليصل لأعلى مستوياته خلال أسبوعين، بعد تسجيله سبعة ارتفاعات متتالية، كان المؤشر سجل ارتفاعاً نسبته 0.08% عند انتصاف الجلسة، وذلك بعد بلوغه مستوى 10004.75 نقطة رابحاً نحو 8.3 نقطة والى التفاصيل :-

السعودي يرتفع 41 نقطة
أنهى مؤشر السوق السعودي الجلسة فوق مستوى 6700 نقطة، مرتفعاً بنسبة 0.6% عند 6740 نقطة (+41 نقطة)، وسط تداولات بلغت قيمتها الاجمالية نحو 6 مليارات ريال، وقاد قطاع البتروكيماويات ارتفاع بالتزامن مع تسجيل أسعار النفط لمستويات عند الـ49 دولارا للبرميل، يتقدمها سهم “سابك” المرتفع بنحو 1% عند 84.35 ريال، وصعدت أسهم “ينساب” و”سبكيم” و”المجموعة السعودية” و”الصحراء” بنسب تراوح بين 2 و4% وتصدر سهم “التصنيع الوطنية” ارتفاعات اليوم بأكثر من 8% عند 13.34 ريال وسط تداولات نشطة مقارنة بالمعدل لثلاثة أشهر.
وأنهى سهم “موبايلي” تداولاته على ارتفاع بأكثر من 4% عند 29.66 ريال عقب توصل الشركة لاتفاق مع جميع الجهات المقرضة للتنازل عن كافة المخالفات المتعلقة بجميع تسهيلاتها المالية، أغلق سهم “تبوك الزراعية” عند 11.85 ريال (-3.3%) عقب أحقية أرباح نقدية وهبط سهم “اسواق المزرعة” بأكثر من 3% عند 45.78 ريال وسط عمليات جني أرباح بعد المكاسب التي سجلها السهم خلال الجلسات الماضية.

أبوظبي يخسر 20 نقطة
واصل مؤشر سوق أبوظبي المالي التراجع في نهاية التعاملات مع زيادة العمليات البيعية على أسهم قيادية أبرزها سهم اتصالات، وانخفض المؤشر العام 0.46% خاسراً 20.08 نقطة بالغاً 4325.23 نقطة، وقاد السوق للتراجع قطاع الاتصالات الذي انخفض 0.82% بعد تراجع سهمه القيادي اتصالات بنفس النسبة، كما نزل قطاع البنوك 0.45%مع انخفاض أبوظبي التجاري 1.7%، وانخفض قطاع الطاقة 0.39% مع انخفاض سهم طاقة 1.8%، وكان من أبرز المرتفعين قطاع العقارات بنسبة 0.88% مع صعود رأس الخيمة العقارية والدار، ووصل التداول إلى 52.8 مليون سهم، بقيمة 103.33 مليون درهم، مقابل 73.96 مليون سهم، بقيمة 154.37 مليون درهم خلال تداولات الاثنين.

دبي يربح 11 نقطة
ارتفع مؤشر سوق دبي المالي في نهاية التعاملات، بعد جلستين من التراجع، مدعوماً بتحسن أداء أسهم العقارات وعلى رأسها “إعمار”وصعد المؤشر 0.35% إلى 3301.74 نقطة رابحاً 11.37 نقطة، ليرتد فوق مستوى 3300 نقطة مجدداً، وتصدر الارتفاعات قطاع العقارات بنسبة 1.2% بعد صعود سهم إعمار 2.2% وإعمار مولز 0.7%، كما ارتفع قطاع البنوك 0.02% مع صعود سهم الإمارات دبي الوطني 0.6%وتصدر التراجعات قطاع الصناعة بنسبة 9.9% مع انخفاض سهم الأسمنت الوطنية، وانخفض قطاع النقل 1.24% مع تراجع العربية للطيران 1.5% وارتفعت قيم التداولات إلى 255.78 مليون درهم، مقابل 232.46 مليون درهم خلال تعاملات الجلسة السابقة، بينما تراجعت أحجام التداولات إلى 196.67 مليون سهم، مقابل 232.46 مليون سهم.

تراجع هامشي بالبحرين
أنهت بورصة البحرين تعاملات الجلسة على تراجع بنحو طفيف لليوم الثالث على التوالي، بفعل هبوط كلٍ من قطاعي البنوك والاستثمار، متجاهلاً ارتفاع الخدمات وسجل المؤشر العام تراجعاً بنسبة 0.03% إلى مستوى 1108.10 نقطة ليفقد من خلالها 0.37 نقطة وجرى التعامل على 974.964 ألف سهم، بقيمة 253.469 ألف دينار وتصدر التراجعات قطاع الاستثمار بنسبة 0.15% بفعل هبوط البحرين للتسهيلات التجارية بنسبة 2.10%، كما انخفض قطاع البنوك بنسبة 0.03% بعد تراجعات سهم المصرف الخليجي التجاري بنسبة 1.64% وفي المقابل سجل قطاع الخدمات ارتفاعاً بنسبة 0.13% بعد ارتفاع مجمع البحرين للأسواق الحرة بنحو 1.27%، وكانت بورصة البحرين أنهت تعاملات جلسة أمس، على تراجع لليوم الثاني على التوالي، بفعل هبوط كلٍ من البنوك والاستثمار.

مسقط يتراجع 13 نقطة
تراجع المؤشر العام لسوق مسقط للأوراق المالية، بنهاية تعاملات جلسة منتصف الأسبوع، بضغط من قطاعي المالي والخدمات، وانخفض المؤشر العام “مسقط 30” بنسبة 0.22% هبوطاً لمستوى 5959.33 نقطة، عقب تخليه عن 13.17 نقطة، وزاد مؤشر السوق الشرعي بمعدل 0.02%، حيث ربح 0.16 نقطة، وصولاً لمستوى 889.25 نقطة وارتفعت أحجام التداولات إلى 22.19 مليون سهم، مقابل 21.11 مليون سهم خلال تعاملات الاثنين، بينما ارتفعت قيم التداولات بنهاية الجلسة إلى 4.91 مليون ريال من 4.62 مليون ريال خلال تعاملات الجلسة الماضية، وانخفض القطاع المالي بمعدل 0.21%، تلاه قطاع الخدمات بـ 0.28%، بينما ارتفع قطاع الصناعة بـ 0.36%، وتصدر سهم الوطنية لمنتجات الألمونيوم الأسهم المرتفعة بنسبة 6.41%، بينما جاء سهم النهضة للخدمات في مقدمة الأسهم المتراجعة بمعدل 3.09%، وحقق سهم بنك مسقط أكثر نشاطاً بين السهم خلال الجلسة من حيث قيم التداولات من خلال 630.56 ألف ريال، بينما سجل سهم الدولية للاستثمارات المالية أكثر نشاطاً من حيث أحجام التداولات من خلال 3.01 مليون سهم.

قطر يربح 14 نقطة
أنهى المؤشر القطري الجلسة مرتفعاً 0.14% عند مستوى 10010.67 نقطة رابحاً 14.22 نقطة، ليصل لأعلى مستوياته خلال أسبوعين، بعد تسجيله سبعة ارتفاعات متتالية، كان المؤشر سجل ارتفاعاً نسبته 0.08% عند انتصاف الجلسة، وذلك بعد بلوغه مستوى 10004.75 نقطة رابحاً نحو 8.3 نقطة وتزايدت وتيرة التداولات حيث ارتفعت القيم 31.8% إلى 324.71 مليون ريال مقابل 246.35 مليون ريال بالأمس، كما ارتفعت الأحجام 33.3% إلى 9.96 مليون سهم مقابل 7.47 مليون سهم بجلسة الاثنين، ودعم ارتفاع المؤشر الصعود شبه الجماعي لقطاعات السوق، حيث صعدت مؤشرات ستة قطاعات يتصدرها التأمين بحدود 1.4%، ثم الصناعة 0.54%، فيما كان النقل صاحب أقل ارتفاع بنسبة 0.07% وتراجع قطاع الاتصالات بمفرده في نهاية الجلسة ليُسجل مؤشره انخفاضاً معدله 2.4% بعد أن تراجع سهما “فودافون قطر” و”أوريدو” حيث احتل السهمان المركز الأول والثاني بالقائمة الحمراء للأسهم.
كانت “فودافون قطر” أعلنت صباح عن نتائجها المالية السنوية مُحققة خسائر قدرها 465.7 مليون ريال، مقابل 215.8 مليون ريال في العام السابق، بارتفاع في الخسائر بنحو 116%، وتصدر سهم “العامة” ارتفاعات الأسهم بنمو نسبته 8.75% عند سعر 47.85 ريال، بتداول 221 سهم قيمتها 10 آلاف ريال تقريباً، وعلى مستوى التداولات، تصدر سهم “الخليج الدولية” النشاط على جميع مستوياته، وذلك بحجم بلغ 2.22 مليون سهم بقيمة 84 مليون ريال، مرتفعاً 2.45%.