ترامب محذراً من نجاح عزله: أنا أو الحرب الأهلية مجلس النواب: سنستمع لمكالمات الرئيس مع بوتين

0 61

واشنطن – وكالات: حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، من حرب أهلية إذا تمكن الديمقراطيون من تنحيته من منصبه.
واقبس ترامب أول من أمس، كلمات مستشاره الديني القس روبرت غيفريس، قائلاً، “لا تستطيع نانسي بيلوسي والديمقراطيون إقالتي من منصبي، وهم يعلمون أنهم لم يتمكنوا من التغلب عليه في العام 2016، ضد هيلاري كلينتون، وهم يدركون بشكل متزايد حقيقة أنهم لن يفوزوا عليه في العام 2020”.
وأضاف إن “هذه الإقالة هي الأداة الوحيدة التي يستطيعون التغلب عليه بها، والديمقراطيون لا يهتمون إذا أحرقوا ودمروا هذه الأمة، إنهم يعرفون أن الجريمة الوحيدة التي ارتكبها الرئيس ترامب هي التغلب على هيلاري كلينتون في العام 2016”.
وأشار إلى أن “هذه هي الخطيئة التي لا يمكن تجاهلها والتي لن ينساها الديمقراطيون، وإذا نجح الديمقراطيون في إقالة الرئيس من منصبه سيتسبب ذلك في اندلاع حرب أهلية لن تنخرج منها أميركا أبداً”.
وأعرب ترامب على حسابه بموقع “تويتر”، أول من أمس، عن رغبته بلقاء الشخص الذي فضح مكالمته الهاتفية مع نظيره الأوكراني، وقال إن من حقه مقابلة هذا المخبر.
وقال إنه “على غرار أي أميركي، أنا أستحق أن ألتقي بمن يتهمني” وبأي شخص زوده بالمعلومات، مضيفاً “هل كان هذا الشخص يتجسس على رئيس الولايات المتحدة؟ عواقب وخيمة!”.
وأشار “مثل أي أميركي فإنني أستحق أن ألتقي بمن يتهمني .. سيما عندما يقدم محادثة مثالية مع زعيم أجنبي بطريقة غير دقيقة ومزيفة تماماً”.
وجدد هجومه على رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب آدم شيف قائلاً، “جعل شيف ما قلته بالفعل بمثابة كذب على الكونغرس”، داعياً إلى استجواب شيف “على أعلى مستوى بتهمة الاحتيال والخيانة”/ ملمحاً لاعتقاله بتهمة الخيانة.
من جانبه، أكد شيف، أول من أمس، أن الكونغرس مصمم على الاستماع إلى مكالمات ترامب السابقة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وعدد من زعماء العالم الآخرين، مشيراً إلى مخاوف من احتمال أن يكون ترامب عرض الأمن القومي للخطر.
وقال “أعتقد أن هناك حاجة قصوى لحماية الأمن القومي للولايات المتحدة، ومعرفة ما إذا كان الرئيس قد قوض أمننا أيضا خلال محادثاته مع زعماء آخرين، خصوصا بوتين، بطريقة اعتقد هو أنها قد تفيد بصورة شخصية حملته”.
وكشف أن لجنته توصلت إلى اتفاق مع مسرب المعلومات للمثول أمامها، فيما يعكف النواب على إعداد المواد اللوجستية اللازمة لحماية هوية هذا الشخص والحصول على تصاريح أمنية لمحامين سيمثلونه.
وفي سياق آخر، هاجم ترامب أربع عضوات في الكونغرس من ذوات البشرة الملونة ومشرعين يهوديين انخرطوا في إجراءات التحضير لمساءلته، واصفاً إياهم بأنهم “ديمقراطيون همج”.

You might also like