ترحيل الملفات الملغومة إلى 30 الجاري حالة التحفز والاستنفار هيمنت على جلسة سادتها السجالات والاستجوابات ولجان التحقيق

0 326

* تكليف 4 لجان بالتحقيق في التفرغ الرياضي وارتفاع الأسعار والجوازات المزوَّرة وتعيينات “الفتوى”
* الجراح: الحكومة مستعدة لمناقشة قانون الحقوق المدنية والاجتماعية لـ”البدون” الجلسة المقبلة
* عبدالكريم الكندري: “بتأجلون مناقشة “العمل الخيري”شدراكم فيه جلسة بعد أسبوعين؟!”
* العازمي: لدينا حكومة تطق الحكومة ووزير يطق وزير للتغطية على استجوابه!
* العدساني والدمخي يستجوبان الجبري بشأن التزوير في التفرغ الرياضي والحيازات الأسبوع المقبل
* السبيعي: أمام وزير المالية مهلة 4 أسابيع … وشهر العسل انتهى وقد أعذر من أنذر
* هايف: تعهد الحكومة مناقشة قضية “البدون” ولجنة التحقيق بتزوير الجوازات تطور إيجابي

كتب ــ رائد يوسف وعبدالرحمن الشمري:

“الصدام” الذي كان متوقعا خلال الجلسة التي عقدها مجلس الامة أمس تأجل إلى حين، وإن لاحت نذره في الأفق سجالات واستجوابات ولجان تحقيق واشارات لا تخطئها العين إلى “اجراءات دستورية”، بدت واضحة في عبارة النائب عبدالكريم الكندري لدى مطالبة مقرر لجنة الشؤون الصحية أسامة الشاهين بتأجيل مناقشة قانون العمل الخيري أسبوعين حين علق قائلا: “بتأجلون أسبوعين؟! شدراكم فيه جلسة بعد أسبوعين؟!”.
حالة التحفز والاستنفار هيمنت على الجلسة منذ لحظتها الأولى، وحتى لدى مناقشة بند التصديق على مضبطة الجلسة السابقة، عبر الحديث عن تكرار ظاهرة غياب النواب عن اجتماعات اللجان، وشهدت سجالا بين النائبين أحمد الفضل وحمدان العازمي، أعقبه سجال آخر بين العازمي وخليل الصالح، قبل الانتقال الى القوانين المدرجة، حيث فوجئ النائبان محمد هايف وعدنان عبدالصمد بإدراج طلب استعجال مناقشة قانون الحقوق المدنية والاجتماعية للبدون كـ”طلب لاستيضاح سياسة الحكومة في شأن المقيمين بصورة غير قانونية” على جدول اعمال جلسة 30 الجاري، وسرعان ما أعلن وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح أن الحكومة مستعدة لمناقشة القانون في الجلسة المقبلة (30 ابريل).
وفي ملف شائك آخر، وافق المجلس على تكليف وتشكيل 4 لجان للتحقيق في المخالفات الادارية والمالية في التفرغ الرياضي وارتفاع الاسعار والجوازات المزورة التي حصل عليها البدون، والتعيينات الأخيرة في ادارة “الفتوى والتشريع”، فيما أسقط مقترحا لتشكيل لجنة تحقيق مستقلة في تزوير الجناسي ورفض التمديد للجنة الداخلية والدفاع.
وضمن التصعيد ذاته، أعلن النائب رياض العدساني أنه سيقدم استجوابا الاسبوع المقبل إلى وزير الشباب والرياضة محمد الجبري بشأن التزوير في التفرغ الرياضي.
كما لوح الحميدي السبيعي باستجواب وزير المالية نايف الحجرف، وقال: سألت عن عدد القياديين في وزارة المالية، واجابت كل جهات الدولة بأدب واحترام، عدا هيئة الاستثمار، التي ترى نفسها اكبر من النواب وتعتبرهم “طوفة هبيطة”، إذ كان في ردها “قلة أدب”، وانا انتظر رد الوزير، فشهر العسل انتهى، ولديهم مهلة أسبوعين للرد على اسئلتي واسبوعين تمديد وقد أعذر من أنذر.
وفي سياق التصعيد ذاته، قال حمدان العازمي: من الواضح أن لدينا حكومة تطق الحكومة، ووزير يطق وزيرا للتغطية على استجوابه، هذه حكومة يجب ان ترحل.. مو معقول كل وزير عنده لوبي نيابي”.
بدوره، قال شعيب المويزري: من المعيب ان نسمع من النواب مفردات من قبيل “نأمل ونتأمل” من الحكومة توظيف الكويتيين رغم انه حق كفله الدستور.. هذه مهزلة ما بعدها مهزلة أن يأمل وينادي بتوظيف الكويتيين رغم أنه حق”. وأضاف: “الله أكبر… زمن أغبر أن يأمل المواطن بالتوظيف من الحكومة ومستقبل أسود ننتظره”.
من جهته، اعتبر هايف قيام الحكومة ممثلة بوزير الداخلية الشيخ خالد الجراح والتعهد علنا بمناقشة قضية البدون، شيئا إيجابيا.
واضاف في تصريح عقب الجلسة: ان تعهد الحكومة بإدراج القانون على الجلسة المقبلة والاشارة الى انها لا تمانع من ذلك تطور ايجابي، مؤكدا ان الامر الإيجابي الاخر هو الموافقة على طلب لجنة التحقيق في الجوازات المزورة لفئة البدون.
بدوره، كشف النائب عادل الدمخي انه سيقدم استجواباً لوزير الاعلام مع رياض العدساني وسيركز حديثه على موضوع الحيازات الزراعية الذي لم ير الشعب الكويتي اي تحرك حقيقي تجاهه.

You might also like