تركيا تهدد بعملية عسكرية وطيران الأسد وبوتين يرتكب مجزرة

0 108

دمشق- وكالات: قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، أمس، إن تركيا ستطلق عملية في شرق الفرات إذا لم تتأسس المنطقة الآمنة المزمعة في سورية، وإذا استمر تهديد تركيا.
وأضاف أوغلو في مقابلة مع قناة (تي.جي.آر.تي خبر) أنه يأمل في التوصل إلى اتفاق بعد محادثات مع المبعوث الأميركي الخاص بسورية جيمس جيفري الذي يزور أنقرة.
وعبر جاويش أوغلو مجددا عن خيبة أمل تركيا من عدم تنفيذ اتفاق مع الولايات المتحدة على سحب وحدات حماية الشعب الكردية من مدينة منبج حتى الان رغم مرور أكثر من عام على التوصل اليه، محذرا من أن أنقرة ستتحرك بشكل أحادي اذا تعثرت المحادثات المتعلقة بالمنطقة الامنة.
في السياق، أصدرت ولاية اسطنبول، أمس، بيانا أوضحت فيه الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها وزارة الداخلية التركية بحق اللاجئين السوريين في المدينة، حيث أعطت السلطات، السوريين الذين يحملون هويات “حماية مؤقتة” من محافظات غير اسطنبول ويعيشون في اسطنبول، مهلة حتى 20 أغسطس المقبل، كي يعودوا إلى محافظاتهم، وإلا سيتم ترحيلهم إلى المحافظات المسجلين فيها.
من جانب آخر، تلقى الرئيس السوري بشار الأسد رسالة خطية من قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان، أكد فيها موقفه الداعم لاستعادة الاستقرار في سورية ووقف معاناة الشعب السوري جراء الحرب وما نتج عنها.
وذكرت وكالة الأنباء السورية “سانا”، أمس، أن الرسالة سلمها رئيس المجلس الحبري لتعزيز التنمية البشرية المتكاملة الكاردينال بيتر تركسون، خلال لقائه بالرئيس بشار.
وسلّم الكاردينال بيتر كودو أبيا توركسون الاسد رسالة عبر فيها البابا عن “قلق عميق” ازاء الوضع في سورية خاصة السكان المدنيين في محافظة ادلب، مطالبا من دمشق اتخاذ مبادرات ملموسة من أجل السكان.
من جانب آخر، افادت مصادر حقوقية ومنقذون بمقتل 20 مدنيا على الاقل في غارات شنتها مليشيات الاسد والطيران الروسي، على إحدى المدن الرئيسية الخاضعة لسيطرة المعارضة بشمال غرب سورية.
وأضافت المصادر أن الغارات، استهدفت معرة النعمان، وهي مدينة ذات كثافة سكانية عالية في محافظة إدلب بجنوب البلاد.
من جانبها، نفت وزارة الدفاع الروسية قصف القوات الجوية الروسية لسوق في سورية، واصفه هذه التصريحات بـ”المزيفة”.
وقالت الدفاع الروسية، في بيان أمس، “إن القوات الجوية الروسية لم تقم بأي مهام في هذه المنطقة من الجمهورية العربية السورية”.
الى ذلك، أعلنت وكالة”سانا” مقتل 7 مدنيين سوريين بينهم اثنين من الأطفال، بقذائف صاروخية استهدفت سيارة في قرية ناعور جورين القريبة من سهل الغاب بريف حماة الشمالي.

You might also like