تركيا: زعيم المعارضة يتعهد قيادة “ثورة” ضد أردوغان مذكرات اعتقال بحق 102 بينهم ضباط

0 4

أنقرة – وكالات: هاجم زعيم أكبر أحزاب المعارضة في تركيا حزب “الشعب الجمهوري” كمال كيليتشدار أوغلو أمس، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لنظام حكمه المناهض للقيم الديمقراطية، متوعداً بقيادة ما وصفها بثورة في وجه نظام الرجل الواحد.
وقال كيليتشدار أوغلو في خطاب أمام أنصاره في الذكرى الخامسة والتسعين لتأسيس الحزب، “نستعد لثورة تركيا الرابعة، يجب أن نقيم نظاماً يلبي احتياجات الناس، وليس نظاماً يقمع ويظلم الناس”.
وتعهد بمواصلة الكفاح بنشاط ضد حكم حزب “العدالة والتنمية”، الذي يحكم البلاد منذ 16 سنة، مشيراً إلى ما قام به أردوغان من صياغة نموذج رئاسي جديد بدلاً من النظام البرلماني على نحو تحولت معه تركيا إلى نظام الرجل الواحد .
وأضاف “إذا كنا دعاة حقيقيين للديمقراطية، فيجب أن نعمل بمبدأ فصل السلطات، ويجب أن نلغي هذا النظام الفردي، وسيحقق حزب الشعب الجمهوري مهمته عندما نكون قادرين على تتويج جمهوريتنا بالديمقراطية”.
من ناحية ثانية، أصدرت السلطات التركية أمس، مذكرات اعتقال بحق 102 شخص، بينهم ضباط في الجيش، للاشتباه في صلتهم بالداعية فتح الله غولن، الذي تتهمه أنقره بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016.
وذكرت وسائل إعلام تركية رسمية أن مكتب الادعاء في أنقرة أصدر مذكرات اعتقال بحق 13 ضابطاً كبيراً في الجيش التركي بالتزامن مع سعي المدعين في اسطنبول لاعتقال 71 عسكرياً آخر في الجيش إلى جانب 18 شخصاً آخر للاشتباه في كونهم عملاء سريين لشبكة فتح الله غولن.
وأشارت إلى اعتقال السلطات لـ56 شخصاً، بينهم 48 جندياً، وذلك للاشتباه في انتمائهم لجماعة فتح الله غولن، موضحة أن هؤلاء المعتقلين هم من بين 89 شخصاً أمرت الشرطة التركية باحتجازهم خلال تحقيقات أجراها ممثلو الادعاء في اسطنبول.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.