تسليم مظاريف اختبارات الصف الـ12 والحربي يدرس تدوير 5 مديرين في “التربية” "كشوف الدرجات" في جامعة الكويت بين أيدي "البدون"

0 82

كتب – عبدالرحمن الشمري:

في موازاة استعدادات وزارة التربية لاستئناف الدراسة في الصف الثاني عشر المقررة في 4 اغسطس المقبل، حسب خطة الوزارة وبدء عملية تنظيف المدارس الثانوية في مختلف المناطق التعليمية وتعقيمها، كشفت مصادر تربوية عن تسليم الوزارة مظاريف اختبارات الصف الثاني عشر للتواجيه العامة للمواد الدراسية التي أعدت اسئلة الاختبارات المقررة في 15 سبتمبر المقبل.
وأوضحت المصادر، في تصريح إلى “السياسة” أن التواجيه العامة “أعدت ثلاثة نماذج لأسئلة اختبارات الصف الثاني عشر وفقاً للتعديل المحدث على الخطة الدراسية والمناهج لمدة خمسة اسابيع دراسية، مبينة أن الاول منها اساسي والثاني احتياطي والثالث للدور الثاني فيما لم تتضح رؤية قطاع التعليم العام بخصوص النموذج الرابع والخامس من الاختبارات والخاصة لطلبة العلاج بالخارج”.
وأكدت المصادر ان الوزارة سترفع عدد لجان الاختبارات الى نحو 250 لجنة بدلا من 159 وفق ما هو معمول به قبل ازمة كورونا لاستقبال 38 الف طالب وطالبة، مبينة ان قطاع التعليم العام سيعقد اجتماعاً مع وزارة الصحة الاسبوع المقبل أو عبر التواصل المرئي لتحديد المسافة اللازمة للتباعد بين الطلبة خلال فترة الاختبار سواء بالفصول الدراسية أو في صالات المسرح والصالات الرياضية الكبيرة التي عادة ما تعقد فيها اختبارات الثانوية.
في سياق آخر، انفرجت أزمة مستندات طلبة غير محددي الجنسية “البدون” في جامعة الكويت، إذ أعلنت عمادة القبول والتسجيل عن تسليم “كشوف الدرجات” و”شهادة لمن يهمه الأمر” لأبناء الفئة، وذلك اعتباراً من الأربعاء الماضي.
وأفادت العمادة، في بيان أمس، أنها سلمت المستندات لخمسة طلاب من مجموع 36 طالبا، داعية جميع الطلبة “البدون” إلى ضرورة مراجعة مبناها بالحرم الجامعي بالشويخ لتسلم المستندات.
إلى ذلك، كشفت مصادر تربوية عن توجه لتدوير مرتقب في خمس ادارات مركزية تتبع ثلاث منها القطاع الاداري، وتشمل الموارد البشرية والخدمات العامة والتطوير والتنمية، فيما تتبع ادارتان قطاع التنمية التربوية وتشمل التقنيات والخدمة النفسية والاجتماعية.
وأوضحت المصادر لـ”السياسة” أن وزير التربية وزير التعليم العالي د.سعود الحربي يبحث مع الوكيلة المساعدة للشؤون الادارية رجاء بوعركي تفاصيل هذا التدوير ومدى تأثيره على المصلحة العامة.
وأفادت أن الوزير الحربي سيناقش أهمية ان يكون التدوير ذا جدوى ولا يُستبعد فيه الكفاءات وذوو الخبرة من مناصبهم لحساب آخرين لم يتولوا الأعمال ذاتها.

You might also like