تشونغ مونغ – جون يعلن ترشحه لرئاسة الفيفا

سيول – أ ف ب: سيعلن الملياردير الكوري الجنوبي تشونغ مونغ-جون ترشحه لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم من العاصمة الفرنسية باريس في 17 اغسطس الجاري بحسب ما ذكر امس في مؤتمر صحافي في سيول.
وسيسافر تشونغ الى جورجيا في 12 الجاري لمتابعة الكأس السوبر الاوروبية حيث يعقد محادثات مع ابرز القادة الرياضيين في القارة العجوز, ويتوقف في بعض العواصم قبل الوصول الى باريس, وقال تشونغ الذي كان نائب رئيس فيفا بين 1994 و2011: “تأسس فيفا في باريس (1904) وهي محور للمواصلات. امل ان التقي ايضا رئيس الاتحاد الاوروبي ميشال بلاتيني”.
وعن حظوظ انتخابه, قال تشونغ: “اعتقد ان بلاتيني وانا في طليعة المرشحين. اعتقد ان فرص فوزي جيدة”, وتابع: “لا اعتقد ان وصول كوري جنوبي الى الرئاسة سهل, لكن اعتقد ان الامر يستحق المحاولة وساقوم بكل ما في وسعي… فيفا مسؤول عن مشكلاته الخاصة, لكن ينبغي مساءلة القادة الاوروبيين ايضا. لو كانت القيادة سليمة في اوروبا لكان هؤلاء القادة وجهوا فيفا نحو الافضل”.
وللحصول على مزيد من الدعم, سيسافر تشونغ الى ووهان الصينية اليوم لمتابعة كأس شرق اسيا, واضاف “قلت في مقابلة اخيرة اني املك نسبة 99% للفوز اذا ساعدتني اليابان, وانا حقا واثق من ذلك”.
وكان مالك القسم المهيمن من اسهم مجموعة هيونداي العملاقة قال عن بلاتيني بانه “ملوث” بشكل قاتل بسبب علاقاته السابقة ببلاتر, مضيفا “بلاتيني شخص جيد لكرة القدم, لكن هل سيكون جيدا بالنسبة لفيفا? لا اعتقد ذلك. انه نتاج النظام الحالي لفيفا”.
ووصف بلاتر بانه “يشبه آكل لحوم البشر الذي يلتهم والديه ثم ينتحب لانه اصبح يتيما. يحاول القاء اللوم على الجميع باستثناء نفسه”.