تعلم فن العفو عن المسيء

0 50

ترجمة – محمد صفوت:

الصفح والغفران من اهم المزايا الانسانية في تعاملنا مع الاخرين ويحمل الصفح معاني ايجابية عدة من بينها مقاومة مشاعر الضيق والغضب، والسيطرة على الاعصاب والتسامح ونسيان الاساءة وعدم التفكير في الانتقام من المسيء وكثيراً ما يتمشى الغفران مع السعي نحو تحقيق العدالة.
هناك ايضا بعض مشاعر الخشية من ان يفهم الاخرون ان عفوك الكريم عن الاساءة يعني موافقتك على الخطأ الذي ارتكبه الغير بحقك وقد تراودك مشاعر الضيق لما حدث من هفوة او هفوات وقد تغضب ممن ارتكب الخطأ وتشعر بالرغبة في الانتقام منه حتى لا يكرر خطأه الا انك تهدأ وتزول عنك حالة السخط والاستياء وتنسى دوافع الانتقام.يؤكد الخبراء ان العفو والغفران من اسمى المشاعر الانسانية وكثيراً ما تظهر حالات التسامح عند وقوع اخطاء صغيرة في حياتنا اليومية الا انها لا تظهر كثيرا في حالات وقوع الاخطاء الجسيمة كارتكاب الجرائم او الزنى او انتهاك الحرمات.
العفو والتسامح يخلصانك من مشاعر السخط والكراهية والبغضاء وينسيانك الماضي وما حدث فيه من اساءة، بل انهمها يجعلانك تستمتع بالمزيد من الراحة والالفة مع الاخرين ويولدان في نفسك مشاعر الرضى والاستمتاع بالحياة.
لقد اتضح ان من يعفو يستمتع بعفوه اكثر من استمتاع المعفو عنه ويكفي ان هذا الاخير قد لا يدرك خطأه في كثير من الاحيان ولا يأسف لما لحق بغيره من اذى.لهذا نشجعك على ان تعفو عن غيرك وتسامحه وتنسى ما رأيت او لمست منه من تصرف خاطئ طالما كنت قادراً على ذلك وهذا لصالحك لانه ينقلك من حالة الشعور السلبي الى الشعور الايجابي الذي يثبت نشاطك وفاعليتك وقدرتك على تغيير الحالة السيئة الى حالة افضل.هذه النزعة التسامحية يمكنها ان تفيدك اذا طبقتها على نفسك ايضاً فالمرأ اذا عفا عن نفسه وتعلم من اخطائه سار على طريق التقدم والنزاهة و الاستقامة وفي هذه الحالة يستطيع تحسين سلوكياته والارتقاء بها والالتزام بالتصرفات الصحيحة التي ترفع من مكانته.

نصائح مفيدة
1 – عليك برعاية نفسك والاهتمام بها اولاً واعلم ان الانسان بطبيعته خطاء، وخير الخطأين التوابون واي واحد منا معرض للخطأ لكنه يستطيع ان يتدارك المواقف السلبية وان يحاول تصحيح الخطأ وان يستمتع بحياته الطبيعية مع الالتزام بروح التسامح.
2 – الاستفادة من دعم الاخرين خصوصاً فالانسان اجتماعي بطبيعته ولا مانع من الاستفادة من شهادة الاخرين على خطأ ارتكبه الغير بحقك ولك ان تعفو اذا رأيت ذلك علماً ان للعفو والغفران فائدتهما الايجابية على العكس من حالات الانتقام والقصاص.
3 – عليك بالثبات وعدم المبالغة فيما حدث خصوصاً اذا كان الغفران ممكنا ويمهد الطريق الى تحسين الاوضاع ولك ان تلجأ الى مكان هادئ تلتقط فيه انفاسك وتستمتع بالاسترخاء وتقبل على الحياة كالمعتاد.
4 – تفهم الاوضاع في عصرنا الحديث الذي يتسم بالضغوط والسرعة وكثرة المشاغل في معظم الاوقات.
5 – تقدير قيمة العفو والتسامح وفي الغالب سيكون للغفران والصفح اثرهما الايجابي على الطرفين.
6 – عدم التأثر الزائد بالخطأل بصفة شخصية لان ذلك نوع من انواع التهويل والافضل الصبر قليلاً والالتزام بالهدوء للتغلب النفسي والفكري على السلبيات ومن شان الحقائق المجردة ان تظهر وان يعود المرء الى هدوئه خلال فترة وجيزة وبهذه الطريقة يتجنب المبالغة والتهويل ويعود الى اتزانه وينسى السلبيات ويتذكر الايجابيات وهذا لصالح الجانبين.

You might also like