تعيين 6 وكلاء وتدوير شامل لقياديي “الداخلية” حصر مخالفي "كروت الزيارة" لإبعادهم وتغريم الكفلاء ووقف معاملاتهم

0 8

* تطبيق بصمة العين في المنافذ وتكثيف الانتشار الميداني لحفظ النظام العام
* تفعيل دور مباحث الجنسية وتحديد الموظفين الحاصلين على شهادات بلا تفرغ دراسي
* إعادة النظر بمهام “أمن الدولة” وتطعيمه بعناصر شابة وتخصصات تكنولوجية

كتب – سالم الواوان:

في موازاة استمرار نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح باصدار قرارات تدوير وتسكين الهيكل الاداري الجديد للوزارة، كشفت مصادر أمنية مسؤولة لـ “السياسة” انه “من المنتظر ان يصدر مجلس الوزراء قرارات تعيين 5 الى 6 وكلاء مساعدين جددا في الوزارة الأمر الذي يفتح الباب امام استكمال تدوير وتسكين القيادات بمختلف القطاعات والادارات الأمنية والادارية والخدماتية”، مؤكدة ان الوزارة ستبدأ بعد تسكين القيادات بتطبيق خطة أمنية جديدة لتطوير العمل الأمني وحفظ النظام العام وابعاد مخالفي الاقامة.
واوضحت المصادر ان “عمليات الاحالة للتقاعد ستشمل عددا كبيرا من الوكلاء والألوية والمديرين والضباط، على ان تصدر قرارات ترقية وتسكين لقيادات شابة تتقلد المناصب بالأصالة في جميع القطاعات والادارات وتتولى تنفيذ الخطة الأمنية”، مشددة على ان الوزير الجراح ووكيل وزارة الداخلية الفريق عصام النهام عملا خلال المرحلة الماضية على اعداد الخطة والاستقصاء عن القيادات التي تملك كفاءة وقدرة على تنفيذها لاصدارات قرارات تعيينها في المكان المناسب ومنحها الصلاحيات اللازمة لمباشرة العمل بها”.
وذكرت ان “أهم محاور وعناصر الخطة الأمنية ترتكز على تكثيف الانتشار الأمني ميدانيا لضبط النظام العام وحركة المرور والحد من عمليات الاستهتار والرعونة وكشف الجرائم، اضافة الى حصر اسماء جميع الاجانب الذين دخلوا بكروت زيارة ولم يغادروا البلاد بعد انتهاء مدتهم القانونية تمهيدا للبدء في استدعائهم وابعادهم وكذلك استدعاء كفلائهم ووضع “بلوك” على معاملاتهم في الوزارة والزامهم بدفع الغرامات المتوجبة لتسوية اوضاع الزائرين”، لافتا الى “التوجه لبدء تطبيق بصمة العين في المنافذ البرية والجوية والبحرية لمنع دخول المخالفين والموضوعين على قوائم الممنوعين من دخول البلاد”.
اضافت ان “المرحلة المقبلة ستشهد تفعيلا كبيرا لدور مباحث الجنسية والاقامة وزيادة أعداد عناصرها بعد ان اصبحت تتبع الادارة العامة للادلة الجنائية، فضلا عن التنسيق مع وزارة التعليم العالي لتحديد اسماء مزوري الشهادات من المنتسبين للوزارة وكذلك الموظفين الذين حصلوا على شهادات دراسية جديدة بعد التحاقهم بالداخلية من دون الحصول على تفرغ دراسي”.
واذ لفتت الى ان الخطة “تلحظ اعادة النظر في توزيع المهمات الأمنية لجهاز الأمن الوقائي (أمن الدولة)، وتطعيمه بعناصر شابة من اصحاب الكفاءات وتخصصات التكنولوجيا الحديثة ذات الطابع الامني”، كشفت ان أكاديمية سعد العبدالله للعلوم الأمنية التي باتت تحت اشراف الوكيل الشيخ مازن الجراح “لن تستقبل هذا العام دفعة جديدة من الطلبة الضباط من خريجي الثانوية العامة، بل ستركز عملها على اعداد منهاج جديدة واصدار لوائح جديدة للقبول وفق معايير مستحدثة على ان تستقبل أعدادا وفق الاحتياج والتخصصات العلمية المطلوبة”، مشيرة الى بدء التنسيق مع جامعة الكويت والجامعات الخاصة لاعتماد قبول طلبة كلية الشرطة الجامعيين الذين يرغبون باستكمال دراساتهم العليا وتحديد مدة دراستهم بسنتين دراسيتين”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.