تلامذة الأول الابتدائي أطلقوا الصافرة

0 4

الأثري: لا تجديد للمدرسين “البدون” دون بطاقة أمنية صالحة
الدرجات وغياب المعلمين يعكران صفو اليوم الدراسي الأول

كتبت ـ رنا سالم:

بدأ نحو 80 ألف طالب أول يوم دراسي لهم أمس الأحد في الصف الأول الابتدائي بجميع مدارس المناطق التعليمية كما انتظم في الدوام نحو 15 الف معلم واداري في المرحلة الثانوية.
وأكدت مصادر تربوية مطلعة لـ”السياسة” أن اليوم الأول للطلبة شهد تنظيما وهدوءا والتزاما ومر بسلام دون معوقات تذكر كما أن نسبة الغياب طفيفة حيث كانت أعداد الطلبة شبه كاملة، الا أن عدم توفير ديوان الخدمة المدنية درجات وظيفية لنحو 100 معلم من معلمي التعاقدات المحلية حال دون أن يبدأوا اول يوم دراسي لهم امس، ليظلوا في حالة انتظار توفير درجات تعيينهم حتى يباشروا عملهم في المدارس.
وبينت المصادر أن تأخر درجات وظيفية للمعلمين يعطل استقرار العمل في المدارس ويترتب عليه وجود نقص شديد في اعداد المعلمين خاصة مع غياب معلمي التعاقدات الخارجية وعجز الوزارة عن توفير الأعداد المطلوبة بعد بدء العام الدراسي، اضافة الى حاجة مدارس جديدة وحالية للمعلمين في معظم التخصصات، مما يضع وزارة التربية في مأزق خاصة مع تأخير توفير ديوان الخدمة المدنية لدرجات المعلمين وعزوف بعض المعلمين الوافدين عن العمل في وزارة التربية لاسيما بعدما تهدد استقرارهم الوظيفي والأسري بقرارات خصم بدل السكن وتطبيق الإحلال اضافة الى انهاء خدمات البعض منهم واتخاذ الكثير منهم قرارا بالعودة الى بلادهم من دون رجعة.
على جانب آخر قررت وزارة التربية عدم تجديد عقود المعلمين “البدون” إلا بعد مراجعة الجهاز المركزي لتجديد بطاقتهم اضافة الى موافقة قطاع الشؤون الإدارية على تجديد العقود، حيث اصدر وكيل وزارة التربية د.هيثم الأثري تعميما لجميع مديري عموم المناطق التعليمية ومدير إدارة مدارس التربية الخاصة ومدير ادارة التعليم الديني حصلت “السياسة” على نسخة منه، شدد خلاله على عدم تجديد العقود المبرمة مع المعلمين البدون الا بعد موافقة قطاع الشؤون الإدارية إذا لم يراجعوا الجهاز المركزي لمعالجة اوضاع المقيمين بصورة غير قانونية لتجديد بطاقة المراجعة في الوقت المناسب واتمام جميع الإجراءات المطلوبة من الجهاز في هذا الشأن.
وبالعودة الى اول يوم دراسي، قام عدد من مديري عموم المناطق التعليمية بجولات تفقدية على مدارسهم وعقدوا اجتماعات مع مديري المدارس، حيث عقد مدير منطقة الأحمدي التعليمية وليد العومي اجتماعاً لمديرات رياض الأطفال، في حين زارت مدير منطقة العاصمة التعليمية بدريه الخالدي عدداً من المدارس الابتدائية التابعة للمنطقة وسط تنظيم يوم دراسي مفتوح اقامته الإدارات المدرسية للاحتفاء بطلبة الصف الاول الابتدائي، حيث كانوا على موعد مع أجواء مفعمة بالتفاؤل واستقبلتهم الادارات بترحاب وتزيين صالات الاستقبال والصفوف وصالات الأنشطة الرياضية بالبالونات الملونة، و وُزعت الهدايا الرمزية والعصائر والحلوى على الطلبة لكسر حاجز الخوف والرهبة في يومهم الاول الذي بدؤوه بفعاليات ومسابقات رياضية وترفيهية. وقالت بدرية الخالدية في تصريح للصحافيين عقب الجولة التفقدية: إن الامور سارت على مايرام وفق الخطة الموضوعة ولايوجد ما يدعو للقلق بالتعاون مع الادارات المدرسية، حيث يلتحق اليوم الاثنين بقية طلبة الابتدائي والمرحلة المتوسطة بينما ستكتمل عجلة الدراسة الاحد المقبل بدوام طلبة المرحلة الثانوية. واضافت الخالدي أن عدد الطلبة في مدارس العاصمة التعليمية 60 ألفاً و866 طالباً وطالبة منهم 21 ألفاً و600 في المرحلة الابتدائية و17 ألفاً و700 في المتوسطة و12 ألفاً و500 طالب وطالبة في المرحلة الثانوية و5385 طفلاً في رياض الاطفال اضافة إلى 5385 تلميذاً في الصف الاول الابتدائي.
من جانبها، أعربت مديرة الشؤون التعليمية في منطقة العاصمة شكرية السعيدي عن تفاؤلها بتدشين طلبة الصف الأول الابتدائي عاماً دراسياً جديدا كان ثمرة جهود فرق ولجان عمل مختصة بالاستعدادات لاستقبال العام الدراسي الجديد والتي عملت بشكل دؤوب ومستمر للوصول إلى بداية مثالية للعام الدراسي، حتى يحظى الطلبة والطلبات والهيئتين الإدارية التعليمية، بكل ما من شأنه ان يرتقي بالمستوى التعليمي للطلبة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.