تمرين عسكري بحري عماني – إيراني مشترك السلطنة حذرت من مواجهة بعد انسحاب أميركا من "النووي"

0 6

مسقط – وكالات: نفذت البحريتين العمانية والإيرانية أمس، فعاليات التمرين المشترك “البحث والإنقاذ” بالمياه الإقليمية الإيرانية.
وذكرت وكالة الأنباء العمانية أن التمرين يأتي في إطار التدريبات “التي تهدف إلى تبادل الخبرات وإدامة الكفاءة العالية في مختلف المجالات العسكرية”.
وأضافت أن تنفيذ التمرين يأتي على هامش اجتماعات لجنة الصداقة العسكرية العمانية – الإيرانية المشتركة المنعقدة في طهران، حيث يبحث الجانبان عدداً من الموضوعات “التي من شأنها أن تسهم في الارتقاء بالعلاقات وتوثق التعاون بين البلدين”.
في سياق متصل، عقد وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي في طهران، اجتماعاً مع وفد عسكري عماني، برئاسة مساعد رئيس هيئة الأركان المسلحة العمانية العميد حمد البلوشي.
وقال حاتمي إن العلاقات بين البلدين والشعبين ممتازة واصفاً السلطنة بأنها من أفضل بلدان الجوار الإيراني.
من جهته، وصف البلوشي العلاقات مع إيران بأنها “راسخة ووطيدة للغاية”.
من ناحية ثانية، أعلنت سلطنة عمان أمس، أنها تتابع التطورات عقب الانسحاب الأميركي من الاتفاق بشأن برنامج إيران النووي، محذرة من أن “خيار المواجهة” ليس في مصلحة أي من الأطراف.
إلى ذلك، التقى قائد البحرية السلطانية العمانية اللواء الركن بحري عبدالله الرئيسي، أمس، قائد العمليات المشتركة البريطانية الفريق بحري تيموثي فريزر، وبحثا في التحضيرات لمناورات “السيف السريع 3″، التي ستقام في السلطنة في اكتوبر المقبل.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.