تنشيط خلايا “T”… أمل جديد لقتل الخلايا السرطانية

0 199

أصبح العلاج المناعي لمرضى السرطان الآن أكثر من مجرد أمل منشود، بل في طريقه إلى الانتعاش والازدهار، فيما يستمر العلاج المضاد لـ PD فعالا في علاج مجموعة متنوعة من السرطانات بما في ذلك سرطان الرئة وسرطان الجلد.
ويبقى العلاج المناعي جنبا إلى جنب مع العلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي وفي أحيان كثيرة يزيد من معدل فعالية العلاج إلى نسبة تتراوح بين 50 و60 في المئة كما يستمر العلاج بالخلايا CAR-T ذو تأثير إيجابي على الورم الدموي، وبعد الملاحظة طويلة المدى فإن احتمال البقاء على قيد الحياة على المدى الطويل يصل إلى 81 في المئة بالنسبة للمرضى الذين يستجيبون تمامًا للعلاج بالخلايا CAR-T.
وسواء كان العلاج بالـPD أو العلاج بـCAR-T، فإن جوهره هو تنشيط الخلايا “T” لكي تصبح أقوى وبالتالي تزيد قدرتها على قتل الخلايا السرطانية، وقد أكدت دراسات طبية عدة، أنه على مقربة من الخلايا السرطانية يوجد الكثير من خلايا T التي تدور حول نسيج الورم “هذه الخلايا “T”هي ما نسميه غالبًا الخلايا السرطانية المتسللة”، لكنها لا تقتل الخلايا السرطانية على الإطلاق، لماذا يحدث ذلك؟
هذا ما أظهرته أحدث دراسة نشرت في مجلة فريق معهد السرطان في هولندا “NKI” من أن نحو 10في المئة فقط من خلايا “T” يمكنها التعرف على نسيج الورم في موقعه وباقي خلايا T يمر عليها مرور الكرام”!
لكن كيف تتعرف خلايا “T” على الخلايا السرطانية؟ في الغالب يعتمد في ذلك على مستقبلات خلايا “T ” وهي ما نسميها في كثير من الأحيان TCR للتعرف على مجموعة واسعة من الخلايا المختلفة ويتم تحديد ما إذا كانت الخلية جيدة أم سيئة من خلال اختبار TCR والمواد التي تحدد سطح الخلية.
في هذا السياق، أكدت دراسة أخرى حديثة أن هناك العديد من خلايا T المتسللة حول الورم، ولكن لماذا لا يتم تدمير خلايا الورم؟ ذلك لأن خلايا T ببساطة لا تستطيع التعرف على هذه الخلايا السرطانية! في اختبار TCR لسرطان الثدي وسرطان القولون والمستقيم ووجد الباحثون أنه في عملية الكشف TCR لخلايا “T” حول الورم، يمكن لواحد فقط من كل 20 شخصا اعطائه منشط لخلايا T حتى تقتل الخلايا السرطانية!
تشير البيانات إلى أن قدرة خلايا T على التعرف على أنسجة الورم المجاورة قد لا تكون شائعة إلا أن تنشيط خلايا T
يساعد على قتل الخلايا السرطانية بشكل أفضل، وبالتالي تعزيز تأثير العلاج المناعي الذي يعتبر أملا واعدا لشفاء مرضى السرطان.

You might also like