“توتال”: الخفض يحتاج 24 شهرا للمحافظة على مستوى 50 دولارا للبرميل

باريس-رويترز: قال باتريك بويان الرئيس التنفيذي لشركة توتال الفرنسية العملاقة للنفط والغاز امس ان أسعار النفط قد تنخفض مجددا بنهاية العام بسبب الزيادة السريعة في انتاج النفط الصخري الاميركي.
تعافت أسعار النفط من المستويات المتدنية التي بلغتها في يناير 2016 وجرى تداولها غالبا فوق 50 دولارا للبرميل منذ بداية العام الحالي بعد اتفاق منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك على خفض الانتاج.
وقال بويان خلال مؤتمر صحافي في باريس قد تنخفض الاسعار مجددا… المنتجون الاميركيون الذين تعافوا بسرعة سيجددون تدفق الامدادات بنهاية العام وهو ما قد يؤثر سلبا على الاسواق.
ويخطط منتجو النفط الصخري الاميركيون لزيادة الانتاج بعد تعافي الاسعار.
وقال بويان اتفاق أوبك مطبق ويمضي بشكل جيد للغاية. أعتقد أنه الاتفاق سيجري تمديده لكن ببساطة الاثر قصير المدى على الاسواق لن يكون فوريا لان المخزونات مرتفعة للغاية.
وأضاف أن الامر سيحتاج ما بين 18 و24 شهرا وليس ستة أشهر فقط ليتفوق الطلب على العرض.
واستردت أسعار النفط بعض عافيتها اليوم بعد خسائر كبيرة في اليوم السابق حيث قالت الكويت انها تتوقع تمديد اتفاق أوبك لخفض الامدادات الى النصف الثاني من العام.

Print Friendly