توسعة مستشفى الكويت الميداني لـ 1200 سرير الاستعانة بفريق باكستاني

0 81

كتبت – مروة البحراوي:

وسط ارتفاع حالات الإصابة بفيروس “كورونا”، لا سيما بين المواطنين، يدشن مستشفى الكويت الميداني بأرض المعارض المرحلة الثانية من التوسعة السريرية بطاقة 390 سريراً خلال أيام.
وأكد مدير مستشفى الكويت الميداني د.محمد الحميدان خلال جولة لـ”السياسة” في “أرض المعارض”، أن هناك توجهاً لزيادة الطاقة إلى 1200 سرير، حيث يعمل المستشفى حاليا بطاقم طبي وتمريضي متكامل مكون من 50 طبيباً و230 ممرضة من وزارة الصحة، إضافة إلى الفريق الطبي الكوبي.
من جانبه، كشف اختصاصي أول عناية مركزة د.محمد شراب، أن وحدة العناية المركزة تستقبل نحو 180 مريضا، بعضهم على أجهزة تنفس صناعي والآخر يوضع على نسبة أكسجين عالية جداً، مبيناً أن نسبة كبيرة من المرضى يتحسنون ويحولون إلى الأجنحة، أما الحالات الخطرة فنسبتها تتراوح بين 30 و40% من مجمل الحالات.
بدورها، أشارت قائد فريق التمريض الدكتورة فاطمة الكندري إلى وجود صعوبة في التواصل مع الممرضات الكوبيات بسبب اللغة، حيث لا يجدن سوى الإسبانية ولا يعرفن الانكليزية أو الفرنسية، لافتة إلى تقسيمهن الى أربع فرق للتدريب والتطوير اليومي ويستجبن مع مرور الوقت.
وفي ما يتعلق بإحصائية الإصابات بين أعضاء الهيئة التمريضية، أشارت الكندري إلى تسجيل 15 إصابة خلال شهري مايو ويونيو بين الممرضات، لافتة إلى احتمال انتقال العدوى إليهن من مقر سكنهن بالمناطق الموبوءة في الحساوي والمهبولة وغيرهما.
في غضون ذلك، وقَّعت وزارة الصحة اتفاقية تعاون في المجال الصحي مع وزارة الصحة في باكستان، تقضي بإرسال طواقم طبية خبيرة من الأطباء والممرضين والفنيين من أصحاب الخبرات السابقة في مواجهة الكوارث والأوبئة ليتم توزيعهم على جميع المنشآت الصحية في الكويت.
وفي تطورات الوضع الميداني، سجلت البلاد خلال الـ24 ساعة الماضية 5 حالات وفاة و631 إصابة جديدة، ليرتفع بذلك إجمالي عدد الحالات المسجلة إلى 49303، والوفيات إلى 365 حالة.

You might also like