ليفربول ضيفاً على توتنهام.. وإيفرتون يستقبل أرسنال

توهج البدلاء يعيد تشيلسي لسكة الانتصارات ليفربول ضيفاً على توتنهام.. وإيفرتون يستقبل أرسنال

باتشواي وويلان يرجحان كفة البلوز

لندن – د ب أ:
عاد فريق تشيلسي لسكة الانتصارات في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، بتغلبه على واتفورد 4/2 امس، في المرحلة التاسعة من مسابقة.
وانتهى الشوط الأول بالتعادل 1/1، حيث تقدم بيدرو رودريغيز لتشيلسي في الدقيقة 12 وتعادل عبد الله دوكوري لواتفورد في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع لهذا الشوط.
وفي الشوط الثاني، تقدم واتفورد بهدف سجله روبرتو بيرييرا في الدقيقة 49، وتعادل ميشي باتشواي لتشيلسي في الدقيقة 71، ثم أضاف سيزار أزبيليكويتا الهدف الثالث لتشيلسي في الدقيقة 86 ، قبل أن يسجل باتشواي الهدف الثاني له والرابع لفريقه في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع.
ورفع البلوز رصيده إلى 16 نقطة في المركز الرابع، محققا أول فوز في آخر ثلاث مباريات، والخامس له هذا الموسم مقابل التعادل في مباراة والخسارة في ثلاث مباريات.
وتوقف رصيد واتفورد عند 15 نقطة في المركز الخامس، علما بأنها أول خسارة للفريق في آخر أربع مباريات، والثانية له هذا الموسم مقابل الفوز في أربع مباريات والتعادل في ثلاث.
ويشهد ختام المرحلة، مبارزة قوية بين توتنهام وضيفه ليفربول اليوم.
ويخرج ليفربول لمواجهة توتنهام فيما يستضيف إيفرتون فريق ارسنال، حيث يتطلع ثلاثة من هذه الأندية لتقليص الفارق مع مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد في القمة بينما يحلم الطرف الرابع لتحقيق الفوز من أجل تصحيح أوضاعه.
ويخوض توتنهام، ثالث الترتيب بفارق 5 نقاط عن سيتي، المباراة منتشياً من 3 انتصارات متتالية، وبعد عودته بنقطة التعادل من أرض ريال مدريد الإسباني حامل اللقب في دوري أبطال أوروبا.
أما ليفربول الثامن والذي فاز مرة واحدة في آخر أربع مباريات في الدوري، فحقق أداء رائعاً في دوري الأبطال مع نجمه المصري محمد صلاح، إذ عاد فريق المدرب الألماني يورغن كلوب بفوز ساحق من أرض ماريبور السلوفيني 7-صفر محققاً فوزه الأول في ثلاث مباريات.
وقال كلوب “من النادر الفوز بنتيجة 7 /صفر، من الرائع كتابة التاريخ”.
وأضاف “سنحاول استغلال هذه النتيجة، من الواضح تماما أنه في المباراة المقبلة لن نحقق نفس النتيجة”.
وخسر توتنهام وليفربول مرة واحدة فقط منذ بداية الموسم لكن يفصل بينهما خمسة مراكز في جدول الترتيب، حيث تعادل ليفربول أربع مرات في اول ثماني جولات من المسابقة.
ويتطلع ارسنال صاحب المركز السادس للعودة إلى مساره الطبيعي من خلال المواجهة التي تجمعه بمضيفه إيفرتون، الذي حقق فوزا واحدا فقط ليقبع في منطقة الخطر.
وخسر ارسنال على ملعب واتفورد 1 2/ وهو ما أثر بالسلب على معنويات اللاعبين.
وقال بير ميرتساكر قائد ارسنال “إذا بدأنا الاستماع للآراء المتعددة لن يجدي الأمر، ينبغي علينا أن ننظر لأنفسنا وأن نفكر فيما قد يكون أفضل بالنسبة لنا”.
وأضاف “علينا أن نفكر في كيفية تقديم أداء أفضل، خاصة خارج أرضنا، حيث تكون الأمور أكثر صعوبة”.