تَخَلَّصْ مِنْ الأَوْهَامْ قَبْل فوات الأوان حوارات

0 16

د. خالد عايد الجنفاوي

يجدر بالانسان البالغ ذهنياً، وبخاصة من تجاوز سِنَّ الرُّشْد،السعي لإدراك وقائع حياته الخاصة والعامة،والتخلص من الاوهام والاحلام المزيفة والانطباعات المشوهة قبل فوات الأوان. وحيث سيؤدي استيعاب أحدهم لحقائق حياته وطبائع ما يجري حوله من أحداث وأمور إلى تجنبه الوقوع في شراك الاوهام والخزعبلات والانطباعات الكاذبة، وبقدر ما سيسعى أحدهم لإدراك وفهم واستيعاب الحقائق الحلوة والمرة في الحياة الانسانية، فسيؤدي ذلك إلى عيشه حياة متكاملة ونقية وخالية من الكذب والزيف والتزوير وضبابية التفكير. ويُمكن للإنسان العاقل إدراك واقعه الحياتي بالالتزام ببعض المبادئ الفكرية والسلوكية التالية:
لا يغرنك الكلام المُنمّق، فكَم من قول مُزخرف تبعه فعل قَبِيح.
يتخلّص الانسان من الاوهام عن طريق حرصه المتواصل على ممارسة التفكير السليم والمنطقي في حياته الخاصة والعامة.
الانطباعات الأولية عن الآخرين ستكون غالب الوقت صادقة، وبخاصة إذا تشكلت في عقول حرة ومستقلة.
زلاّت اللسان تكون أحياناً بوابات تخرج منها حقائق النفس.
من سيشعر بخيبة الأمل تجاه أقوال وتصرفات الآخرين إنسان بسيط التفكير.
القُرَناءُ الانداد خصوم ولو طال وقت التخلص من الانفعالات المكبوتة.
الوَهْمُ: «اعتقاد خاطئ يؤمن به المرء بقوّة بالرَّغم من عدم وجود أدلَّة عليه، ويدلّ على مرض عقليّ» (المصدر-المعاني- لكل رسم معنى).
صَدِّق الآخرين مباشرة عندما يكشفون لك عن شخصياتهم الحقيقية.
المُعَامَلَةُ بِالمِثْل مفيدة للصحة النفسية.
التفكير الجمعي مِرجَل الاوهام والانطباعات المشوهة.
الحرية الحقيقية هي الاعتماد الكامل على النفس.
الولع الشديد لكسب ثناء الآخرين ورضاهم دليل واضح على تدهور الثقة بالنفس.
كلما نجح الانسان في تخليص عقله وقلبه من رواسب أفكار ومشاعر الآخرين تمكّن من عيش حياة إنسانية حرة ومستقلة.
«مِنْ مَأْمَنِه يُؤتى الحَذِر»
ليس مطلوباً منك تقويم ما هو معوج أو إصلاح ما هو فاسد في حياة أشخاص بالغين يدركون ما يقولون وما يفعلون.
التوقعات الذاتية المُفرطة تجاه ردود أفعال الآخرين منبع أغلب الكوارث الانسانية.
هُلاميَّة التفكير ستؤدي حتماً إلى سطحية الاستنتاجات والتوقعات، فليس كلّ برّاق ذهباً.

كاتب كويتي

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.