ثلاث مدارس آيلة للسقوط توقع “التربية” في أزمة

0

كتبت ـ رنا سالم:

عشية انطلاق العام الدراسي الجديد بداية شهر سبتمبر المقبل، أنقذت العناية الالهية طلبة مدرسة حسن الكندري في منطقة الرميثية جراء سقوط حائط الدور الاول على ساحة المدرسة مطلع اغسطس الجاري المتزامن مع العطلة الصيفية، في وقت كشفت نتائج فحوصات وزارة الاشغال الدورية على المدارس عن وجود ثلاث مدارس آيلة للسقوط ما استدعى اتخاذ وزارة التربية قرارا باغلاقها الأمر الذي أوقعها في أزمة توزيع المئات من طلبتها على المدارس المجاورة او المسارعة لافتتاح اخرى موقتة.
في هذا السياق، أكدت مصادر “التربية” لـ “السياسة” ان الوزارة “بصدد إغلاق ثانويتي لطيفة الفارس (بنات) والفرزدق المتوسطة (بنين) بمنطقتي الاحمدي وحولي التعليميتين، اضافة الى مدرسة الكندري حسن الكندري المتوسطة (بنين) في منطقة الرميثية لكونها غير صالحة للاستخدام”، مؤكدة ان “وزارة الأشغال فحصت المدارس الثلاث ضمن عملها الدوري بناء على طلب وزارة التربية بتفقد حال المدارس الحالية في المناطق التعليمية الست قبل بدء العام الدراسي حفاظا على ارواح الطلبة والطالبات وتبين انها آيلة للسقوط”.
ولفتت الى ان “مركز الفحوصات بوزارة التربية وضع هذه المدارس ضمن المدارس التي سيتم اغلاقها لهدمها واعادة بنائها خلال السنوات المقبلة”، مرجعة اسباب سقوط حائط مدرسة الكندري الى هبوط مفاجئ في الأرضية ادى الى سقوط الحائط على الساحة ما دفع حارس المدرسة لإبلاغ مديرها الذي أبلغ بدوره المنطقة التعليمية ليتبين لوفد مشترك من الاشغال والتربية انها غير صالحة للاستخدام.
وحملت المصادر مديري المدارس مسؤولية “سوء صيانة مدارسهم لاسيما أنهم المسؤولون المباشرون عن معرفة احوالها وتفقد مبانيها وسرعة ابلاغ المنطقة التعليمية بالأعطال والأولويات حتى يتم اعطاء اوامر مباشرة بصيانتها”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثمانية عشر + خمسة عشر =