“جزار بانياس” ينجو من اغتيال وواشنطن تمهّد لـ”الجولان إسرائيلية”

0

القدس، عواصم- وكالات: توقع السفير الأميركي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، أن تحتفظ الدولة العبرية بهضبة الجولان “إلى الأبد”، فيما يبدو أنه توجّه أميركي للموافقة على مطالب إسرائيل بالسيادة على الهضبة الستراتيجية السورية التي احتلتها في حرب العام 1967. وقال فريدمان، في تصريحات نشرتها صحيفة “إسرائيل هيوم” العبرية اليمينية أمس: إن “إسرائيل جاءت لتبقى، ومن الممكن أن تدرس الولايات المتحدة الاعتراف بسيادتها على هضبة الجولان في المستقبل”.
من جانب آخر، نشر موقع “العربية.نت” أمس، أن الأمين العام لـ”الجبهة الشعبية لتحرير لواء إسكندرون” علي كيالي، نجا من محاولة اغتيال بعبوة ناسفة استهدفت موكبه على طريق اللاذقية- صلنفة، فيما قتل أحد مرافقيه وجُرح آخران.
وهذه المرة الثانية التي ينجو فيها علي كيالي، الذي يحمل الجنسيتين التركية والسورية والمعروف في تركيا باسم معراج أورال، من عملية اغتيال. وكيالي هو أحد زعماء الميليشيات التابعة للنظام السوري، ومعروف لدى جمهور المعارضة السورية باسم “جزّار بانياس”، لاتهامه بتنفيذ مجزرة بحق أهالي المدينة التي تقع ما بين محافظتي اللاذقية وطرطوس.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

14 − ثلاثة =