وزير خارجيتها افتتح سفارة بلاده وربط التنفيذ بطلب رسمي من الكويت

جزر القمر: مستعدون لاستقبال “البدون” وزير خارجيتها افتتح سفارة بلاده وربط التنفيذ بطلب رسمي من الكويت

وزير خارجية جزر القمر عبدالكريم محمد ونائب وزير الخارجية خالد الجارالله لدى افتتاح سفارة جزر القمر

محمد: إذا طرح الموضوع سنناقشه ونتعامل معه كما تعاملنا مع دولة عربية أخرى

الجارالله عن تقديم طلب كويتي رسمي: لا استطيع الحديث عن شيء لم اطلع عليه

كتب – شوقي محمود:
أعاد وزير خارجية جزر القمر المتحدة الدكتور عبدالكريم محمد فتح ملف “منح جنسية بلاده” لعدد من المقيمين بصورة غير قانونية “البدون”، باعلانه “استعداد جزر القمر لاستقبال “البدون” في حال طلبت الحكومة الكويتية منا ذلك رسميا باعتبارها دولة شقيقة ولدينا علاقات متينة ووطيدة تزداد نموا يوما بعد يوم”، مؤكدا ان “جميع الملفات مفتوحة ولا حواجز بيننا وفي حال طرح الموضوع فنحن مستعدون لمناقشته”.
وخلال افتتاح سفارة جزر القمر في الكويت، قال الوزير محمد ردا على سؤال حول ما اذا كانت الكويت قدمت اي طلب رسمي بهذا الخصوص: “لم نوقع على شيء حتى الان، كما ان مثل هذا الاجراء لا يناقش عبر الاعلام، ولكن نحن على استعداد للتعامل معه مثلما تعاملنا مع دولة عربية اخرى في السابق وننتظر ما سيتم لاحقا”.
وعما اذا كان هذا المشروع جرى تداوله في أوساط وأروقة حكومة جزر القمر او خلال زيارة الوفد البرلماني الكويتي الاخيرة، اوضح اننا “نتحدث الآن عن تعزيز علاقاتنا مع الكويت وهذا ضمن اجندتنا المحددة وفي حال طرح هذا الأمر رسميا فنحن مستعدون لمناقشته”، مضيفا: “اما بخصوص زيارة الوفد البرلماني، ففي بلادنا سلطتان، كل واحدة لها اختصاصاتها، وعمل البرلمان واضح في هذا المجال، ونحن مهمتنا تسهيل عمله، علما ان الزيارة كانت برلمانية وما نوقش فيها كان في هذا الاطار ولا نتدخل فيه”.
وبين ان افتتاح السفارة “يهدف الى تعزيز العلاقات وتبادل الخبرات في شتى المجالات ولبناء أطر التعاون على أسس متينة بين الجانبين”، مشددا على ان “العلاقات القمرية – الكويتية تعكس قدرا غير مسبوق من التفاهم والتنسيق والتشاور السياسي المشترك والتعاون المستمر ونحن نعبر عن شكرنا للكويت قيادة وحكومة وشعبا على مواقفها الداعمة لجزر القمر والوقوف إلى جانبها لدعم تنميتها في شتى المجالات، كما نعرب عن شكرنا للدور الفاعل والبناء والتسهيلات الكبيرة التي قدمتها وزارة الخارجية الكويتية من أجل افتتاح السفارة”.
من جهته، قال نائب وزير الخارجية خالد الجارالله ردا على سؤال حول ما اذا كانت الكويت قد طرحت الموضوع على “جزر القمر” رسميا بالقول: لا استطيع ان اتحدث عن شيء لم اطلع عليه بشأن الاتفاق الخاص بـ “البدون”.
وأشاد الجارالله بالعلاقات “التاريخية والمتميزة” بين البلدين على أمل أن تسهم السفارة في تطوير وتعزيز هذه العلاقات لما فيه مصلحة البلدين والشعبين”، لافتا الى “التواصل والتنسيق المستمر على أعلى المستويات وفي مختلف المحافل الدولية وحصول الكويت على دعم جزر القمر فيما يتعلق بترشيحها للعضوية غير الدائمة في مجلس الامن لعامي 2018-2019”.
يذكر ان الوكيل المساعد في وزارة الداخلية لشؤون الجنسية والجوازات والهجرة اللواء مازن الجراح أعلن العام الماضي ان الكويت كانت قريبة من توقيع اتفاق نهائي مع جزر القمر لمنح جنسية الأخيرة لغير محددي الجنسية، مبينا ان منحهم تلك الجنسية “لا يعني ترحيل المقيمين بصورة غير قانونية اليها”، داعيا من لا يملك احصاء 1965 الى التسجيل لاسيما أن وزارة الداخلية ستتعامل مع من لا يلتزم بالتسجيل بأي جنسية خارجية ومنها جزر القمر.