“جورمينيا” التابعة لـ ” بوخمسين” نظمت ” جونير ماستر شيف ” للشباب

0 8

انهت شركة جورمينيا الدولية التابعة لمجموعة بوخمسين دورتها – جونيور ماستر شيف – بالتعاون مع فوشون باريس وذلك في اطار ترسيخ الدور الاجتماعي والعمل على تقديم مساهمات لخدمة المجتمع والارتقاء بالشباب وتطوير قدراتهم الابداعية .
وعن هذه التجربة قال المديرالتنفيذي لشركة جورمينيا الدولية – مجموعة بوخمسين – محمود عبدالله الموسوي ان تجربة – جونير ماستر شيف – تأتي ترسيخا للدور الاجتماعي لشركتنا وتاكيد على اهمية استقطاب جيل الشباب من الجنسين ومنحهم الفرصة الحقيقية للارتقاء بقدراتهم عبر دورة مكثفة تواصلت على مدي الصيف لحالي وتنوعت تخصصاتها صوب صناعة الاكل والتذوق والتعامل مع الزبائن . اعتمادا على الخبرة العريضة التي تتمتع بها – فوشون – التي تعد واحد من اهم الماركات المصنعة للاغذية للحلويات والشكولاته في العالم .
وقد تواصلت الدورة على مدى عدة اسابيع وتحت اشراف شيف فرنسي متخصص تم استقدامه من العاصمة الفرنسية للمشاركة في اعمال هذه الدورة المكثفة التي كانت تسقبل اربعة طلبة كل ساعة من ساعات النهار ضمن جولة مكثفة تعمل على تقديم معلومات مكثفة عن دار فوشون وتاريخها ومسيرتها وايضا السبل الحديثة للتعامل مع اهم الوجباب وغيرها من تقاليد التذوق وحرفيات واتكيت الطعام بشكل المتجدد والتعرف على اسرار المطبخ الفرنسي الحديث بالذات في مجال الحلويات والشكولاته .
ومن جانبه قال مدير عمليات فوشون مازن العلي ان مجموعة المشاركين في دورة – جونيور شيف ماستر – من الجنسين تراوحت اعمارهم من 8 – 12 عاما كانوا موضع اهتمام ترسيخا من دورنا في تقديم فعل اجتماعي يرسخ قيم التعاون البناء .
واشار الى ان الدورة كانت مجانية وساهمت في الكشف عن مواهب متطورة وتفاعل ايجابي كبير يدعونا لان نكمل المشوار في هذا الجانب والذي يأتي ضمن توجهات شركة جورمينيا الدولية ” مجموعة بوخمسين ” في مجالات الخدمة المجتمعية واستقطاب الشباب الكويتي للعمل في افاق من التخصصات الابداعية والاحترافية العالية المستوى التي تتعامل مع الجودة العالية على صعيد الطعام والحلويات والتذوق . وجدير بالذكر ان شركة جورمينا العالمية انطلقت منذ 20 عاما في الكويت لتقديم الاستشارات للاغذية والمشروبات وتدير مجموعة من الماركات العالمية للمطاعم مثل :”ساكورا – شبستان – جامورا – النوخذة – ايام زمان – ريب اي – برجر اند لوبستر – سيريل كيلر ”

الموسوي والعلي يكرمان إحدى المشاركات
You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.