جوليان مور تصارع المرض .. والتقاعد المبكر

أكدت النجمة جوليان مور أن فيلمها الجديد الذي انتهت من تصويره أخيرا “Freeheld” يمثل نقلة مختلفة فى القصص الدرامية التى قدمتها من قبل على شاشة السينما, وذلك لمضمونه الإنساني الذي يمس كثيرا من البشر الذي يشبهون حالتها في العمل.
الفيلم تدور أحداثه في إطار درامي رومانسي حول قصة إحدى ضابطات الشرطة ¯ جوليان مور ¯ بولاية نيو جيرسي الأميركية, تصاب بورم خبيث فيتم تحويلها إلى التقاعد المبكر فتدخل في صراع لمحاولة منعها من التقاعد, وعند فشلها تدخل في صراع جديد لكي تتمكن من تأمين استحقاقات المعاش كاملة.
الفيلم إخراج بيتر سوليتو تاليف رون نيسوانر ويشارك في بطولته إلين بيدج, ستيف كاريل, ماري بريدسونج وميشيل شانون, ومن المقرر طرحه بدور العرض السينمائية الأميركية 2 أكتوبر المقبل.