“جيمي شو” … مزيج من الفخامة والرقي تصاميم تحاكي الموضة الحديثة وهوية الدار

0 22

كتبت ـ جويس شماس:

من وحي “لعبة القط والفار” المليئة بالحركة والمشاغبة، والسعي الدائم لتقديم تصاميم آسرة ومتجددة تلبي احتياجات الانسان المعاصر الذي يبحث عن طلة استثنائية تعبق بالفخامة والرقي، اطلقت العلامة التجارية “جيمي شو” مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2018 للنساء والرجال، لتستكمل روح المرح والاثارة التي جسدتها في المجموعة الاخيرة للربيع الماضي، حيث ابتكر رئيسها بيار دنيس ومديرتها الابداعية ساندرا تشوي خليطا معاصرا من الاحذية والاكسسوارات تحمل في تفاصيلها لمسات جديدة مثل الشرائط المنسوجة والاحزمة للدلالة على عنصر الحداثة، مع تسليط الضوء على هوية الدار وبصمتها النابضة بالفتنة والجاذبية، اي الشعار المشهور” I Want Choo”، وحرصا على التنوع لارضاء اكبر شريحة ممكنة من محبي الموضة والاناقة حول العالم؛ ليجمعا بين التصاميم البسيطة والناعمة للايام العادية والهادئة مثل الحذاء الرياضي او الحذاء النسائي ذي النعل السميك المعروف
بالـ” Platform”، في حين ان الاخرى مزدانة بالكعب العالي والعريض مع ادوات الزينة كالاحجار الكريستالية وطبعات جلد الحيوانات والصنادل المفتوحة، بالاضافة الى باليت جميلة من الاحمر والكحلي والاخضر والبيج.
اطلقت “جيمي شو”، التي تتخذ من لندن مقرا اساسيا، الحملة الاعلانية الجديدة لمجموعة ما قبل خريف 2018 منذ ايام قليلة، حيث اختار فريق العمل مدينة التفاحة في الولايات المتحدة، ليكون المكان المناسب لتصويرها. وأراد المخرج البريطاني كريغ ماكدان والمدير الفني الاميركي اظهار نيويورك واسطحها المتألقة في وضح النهار ووسط ديكورات مترفة وعصرية مزدانة بشمعدانات الكريستال وزخرفات الحوائط والابواب كخلفية مناسبة للحملة، كونها تتماشى مع روح التصاميم الساحرة والمعاصرة، الملائمة للسهرات الفاخرة والرحلات المفاجئة على حد سواء، حتى انها مشبعة بحب المدينة الذي يعكس البريق الاصيل لدى “جيمي شو” و وقع الاختيار على البولندية أنيا روبيك والفرنسي كليمانت شابيرنو ليكونا ابطال لعبة “القط والفأر”، ويشاركا للمرة الثانية على التوالي مع “جيمي شو” في الحملات الاعلانية، ما يعني انها نجحا في رسم الصورة المناسبة، خصوصا ان مصممة الازياء و”الستايلست” الاميركية اليكس وايت ادت عملا مبهرا بتنسيقها الجميل للملابس مع الاحذية والحقائب، والتي دارت في فلك البساطة ايضا، مثل فستان ابيض قصير مكشوف الظهر منسق مع حذاء ابيض بكعب قصير ومزين بدوائر معدنية صغيرة مع حقيبة مستطيلة مزركشة بالاحجار المعدنية، وثان للعارض شابيرنو الذي ارتدي بدلة “سبور شيك” مع قميص قطنية باللون الاسود مع حذاء من المخمل باللون الازرق الداكن، وفستان اسود بشق على الرجل منسق مع حذاء مفتوح عند الاصابع بنقوش من جلد الحيةانات مع حقيبة راقية من القماش باللون الفضي وسلسال معدني قصير وآخر قصير احمر من الساتان مع حذاء من اللون نفسه مزدان بالاشرطة المتشابكة البيضاء والحمراء وحقيبة زهري.
تقول المديرة الابداعية لدار “جيمي شو” مصممة الازياء ساندرا تشوي: الخطة المتعة تنص على تقديم تصاميم معاصرة وعالمية، ترتكز على الطابع الفني والجمالي، اي الجمع بين الفن والتقنيات العالية في صناعة الاحذية والاكسوارات، خصوصا ان الدار تعتبر من العلامات التجارية الرائدة عالميا في مجال الاكسسوارات الراقية من احذية وحقائب يد ومنتجات جلدية خفيفة واوشحة ونظارات شمسية وطبية، وقد تمكنت من ترسيخ اسمها اللامع حول العالم. واضافت: نعيش في عالم ينبض بالحياة والحركة، لذلك، يتوجب علينا ان نواكب التطور ونقدم تصاميم تناسب كل شخص يحب الموضة والاناقة، ولكننا نحرص على ابراز هويتنا وبصمتنا الخاصة، كي ننجح ونتميز عن الآخرين”، ويعد لوغو” I Want Choo ” على حذاء رياضي مثال نموذجي لأنه يمزج بين رود
الدار والستايل
العملي، اي يمكن القول انه نمط” STREET Wear”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.