حبس رئيس قسم في “الداخلية” 7 سنوات رغم إعادته مبالغ اختلسها من مخالفات المرور

0 76

كتب ـ جابر الحمود:

وجه القضاء أمس ضربتين موجعتين للفاسدين في قطاع المرور بوزارة الداخلية، فلم تحل إعادة رئيس قسم 22 ألف دينار اختلسها من المخالفات المرورية دون قضاء محكمة التمييز بمعاقبته بالحبس سبع سنوات مع الشغل والنفاذ.
وقالت مصادر مطلعه لـ “السياسة” إن المحكمة طبقت عقوبة السرقة على المتهم وتمسكت بالحق العام بصفته موظفاً في جهة حكومية، لأن مثل هذه التهم لا تسقط حتى في حال رد الأموال المختلسة.
وكانت وزارة الداخلية اكتشفت اختلاسات الموظف بصفته أحد المشرفين على تحصيل المخالفات المرورية، الذي أخذ الأموال لنفسه والغى المخالفات من كمبيوتر المرور حتى لا ينكشف أمره.
أما الضربة الثانية، فوجهتها ‏محكمة الجنايات التي قضت بحبس موظف في إدارة تنفيذ المرور خمس سنوات مع الشغل والنفاذ وعزله من الوظيفة في قضية “رشوه”، حيث أحيل إلى المحاكمة بعدما سقط في حالة التلبس على الرشوة من مصدر أمني سري أوقع به في حالة تلبس مقابل الإخلال بواجبات وظيفته الموكلة إليه.

You might also like