حرر نفسك من قيود الماضي

0 189

في كتاب، “عندما يكون الماضي حاضرًا”، يشرح لنا مؤلفه ديفيد ريكو كيف يمكن لماضينا أن يؤثر في ما يحدث في حاضرنا بشكل غير متخيل،كأنما استولى عليه تماما،ولا يمكن فهم هذا الحاضر من دون معرفة الطريقة المهيمنة للماضي على حاضرنا. فقد تظهر لنا خبراتنا ذلك بوضوح وأن ما حدث في الماضي يمكن أن يؤثر على الحاضر.

عدم الاستقرار:
إذا كنا نشعر بالراحة والاسترخاء أم لا، فإن ذلك يعتمد على ما إذا كان هناك احدا موجود معنا أم لا! إذا وُجد هذا الشخص قد نشعر وكأننا يجب أن نكون في حالة تأهب، وإذا لم يكن موجودا معنا، يمكننا أن نشعر بالاستقرار. وربما يسبب لنا هذا الشخص بعض المتاعب، وسرعان ما يتغير عالمنا الداخلي رأسا على عقب وينتهي الأمر بنوع من الإرهاق العاطفي.
بعد ذلك قد نغضب وقد نشعر كأننا ضحايا، وننظر إلى هذا الشخص على أنه الجاني، وهو ما يعني أننا لم يكن لنا أي دور أو مسؤولية عما حدث.
قد ننظر للأمر على أنه لا يوجد أي سبب على الإطلاق لأن نشعر بهذه المشاعر،فحياتنا لم تكن مهددة. ولكن عندما ننظر إلى هذا الوضع من منظور أعمق، من الممكن أن نرى الصورة الأكبر.

المرآة:
هناك أمران: ما حدث بينا وبين هذا الشخص الآخر، وما الذي جعلنا نقضي بعض الوقت في هذا المكان. ما نشعر به حول هذا الشخص قد يكون مشابهًا لطريقة شعورنا حول أمهاتنا مثلا عندما كنا أطفالاً،وربما كانت العلاقة مع الأمهات غير مستقرة عاطفياً بشكل ما.
صحيح أنه قد مرت سنوات منذ ذلك الحين، لكن صدمات تلك السنوات تظل مستقرة في داخلنا. إذن فالطريقة التي شعرنا بها، إلى جانب المعتقدات التي خلقتها تلك الظروف خلال فترة الطفولة، هي التي تلعب دورًا كبيرًا في تشكيل تجاربنا والانجذاب إلى تلك البيئة.

الوعي الذاتي:
الآن لم يكن من الأشياء اللطيفة بالنسبة لنا أن نمر بهذه التجربة، وإذا لم نكن على دراية بما كان يحدث لنا أثناء طفولتنا، لربما اعتقدنا أننا لم نمارس أي دور في ما حدث. هذا لا يعني أننا أصبحنا نمتلك قدرات خاصة أو صفات خارقة، فذلك هو ببساطة نتيجة لعملنا الذي فهمنا به أنفسنا واستحضرنا معه تفاصيل ماضينا.

الخلاصة:
فهمنا للماضي يفتح أمامنا نافذة لم تكن واضحة تمامًا. ويمكننا أن نراقب أكثر ما يحدث في داخلنا. من ناحية أخرى، إذا حددنا هويتنا من خلال ما حدث لنا في الماضي، سنعرف كيف أن عالمنا الخارجي يعكس ما كان يحدث في داخلنا.
إذا لم تتمكن من الوعي بماضيك ومدى تأثيره على حاضرك فقد يلزمك بعض الدعم الخارجي من قبل معالج أو اختصاصي حتى يفك الاشتباك بين ماضيك ويخلص حاضرك من قيود الماضي.

You might also like