“حزب الله” يغسل أمواله في “مثلث الرعب”

0 195

لندن – وكالات: أفادت أنباء صحافية أمس، بأن لدى “حزب الله” قنوات مالية بشكل خاص مع منطقة الحدود المثلثة بين البرازيل والأرجنتين والباراغواي، ويوصف بـ “مثلث الرعب”، حيث يتم من خلالها تحويل مبالغ مالية ضخمة إلى الحزب عبر لبنانيين يقيمون في هذه الدول، وعددهم نحو 11 ألفا بين مغترب ومتحدر، غالبيتهم مسلمون.
وذكر موقع “إنفوبيا” الإخباري الأرجنتيني، أن لدى “حزب الله” في هذا المثلث الحدودي “عملاء ينشطون بغسيل الأموال وتهريب الكوكايين، ويحولون مبالغ مالية ضخمة لهيئات ومنظمات مساندة للحزب ومرتبطة به”.
وأضاف ان “تحويلات مالية ضخمة تتم لصالح حزب الله في المنطقة، لأنه يسيطر على المساجد فيها، وأن رجال الدين المسلمين في الحدود المثلثة مرتبطون بالحزب”. وقالت مصادر برازيلية: “نعرف أن هناك تعاونا بين المنظمات الناشطة بتهريب السجاير في الباراغواي ومنظمات إرهابية تستخدم المال المهرب في نشاطها”.
من جهته، قال المحلل الأمني الأرجنتيني جورج دومينيغيز: إن “عدداً كبيراً من المنظمات الموجودة والناشطون فيها مرتبطون عائلياً بحزب الله”.

You might also like