حصة “العين” من سعيد أزمة جديدة بالسالمية

0 4

كتب- محمد إبراهيم:

عاد السالمية لتصدر المشهد من جديد في ظل ظهور ازمة جديده لادارة السالمية بعد طلب الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” من إدارة السالمية بضرورة سداد حصة نادي العين الإماراتي من صفقة بيع الايفواري جمعة سعيد محترف السماوي السابق والعميد الحالي، وكان الاتحاد الدولي قد خاطب السالمية والعين بخصوص صفقة سعيد ومطالبة النادي الاماراتي لنظيره السالمية بسداد حصة العين من الصفقة في أكتوبر الماضي.
ولا تمثل ازمة سعيد أول الملفات الشائكة للرهيب الذي تلقى كتابين سابقين من الفيفا أحدهما بشان مطالبة المحترف الكاميروني روجيه بمستحقات 3 شهور من عقده قبل أن يتلقى كتابا أخر بخصم 3 نقاط من رصيدهم بالموسم المنقضي إلى جانب توقيع غرامه ماليه على السماوي لعدم سداد مستحقات مدرب الفريق الاسبق الالماني ولفانغ رولف، حيث تم خصم 3 نقاط من رصيد الفريق ليرتاجه للترتيب الثالث في الموسم المنقضي متأخرا عن القادسية الذي استعاد الوصافة بقرار “الفيفا”.
وتمثل العقوبات المفروضه من الفيفا عبئا إضافيا على إدارة السالمية قبل انطلاقة الموسم الجديد الذي تتطلع فيه إدارة السالمية لتجهيز فريقها بشكل مثالي من اجل العودة بقوة للمنافسات المحلية لتحقيق نتائج ايجابيه تعيدهم للمشاركات الخارجية إلا ان الاعباء المالية الاضافية ستؤثر سلبا على قدرة الفريق في تعزيز وتدعيم صفوف سواء باللاعبين المحترفين او المحليين حيث تضم قائمة السالمية على صعيد المحترفين الثنائي الاردني عدي الصيفي والسوري فراس الخطيب في الوقت الذي تعثرت فيه صفقة ضم السوري تامر الحاج محمد في اللحظات الاخيرة لتتغير وجهته إلى دوري المحترفين السعودي، حيث تواصل إدارة الكرة مساعيها لضم مدافع ولاعب وسط على مستوى عال من اجل اكمال عقد المحترفين إلى جانب مهاجم في حال اقرار اتحاد الكرة لنظام المحترفين الـ 5 بالموسم الجديد.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.