حفظ الله الكويت قراءة بين السطور

0

سعود السمكة

الحكم في الكويت يتمثل بالشرعية الدستورية ممثلة بصاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، حفطة الله ورعاه، وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، حفظه الله، ولاثالث لهما فهما اللذان يتمتعان بالصفة الدستورية للحكم، وهما حفظهما الله ورعاهما، من يحظى بإجماع اهل الكويت، ومن يقول غير ذلك، فهو خارج عن الاجماع، وليس محسوبا على أهل الكويت، ومعاد للشرعية الدستورية.
لقد تعودت الكويت على البعض من ابنائها العاقين الرافضين العيش في كنف حكم حنون وعادل، وبين مجتمع متماسك ومستقر وأمن وامان، وحياة رغد وسعادة واطمئنان على الولد والمال والعرض.
هؤلاء الذين اشعلوا الشغب وجيشوا الغوغاء على الدولة لكي تدب فيها الفوضى تمهيدا لضرب الأمن والاستقرار للوصول الى اسقاط الدولة.
هولاء اليوم بعد أن عاقبهم، القضاء وهربوا من تنفيذ الاحكام التي صدرت عليهم، اصبحوا اليوم يبثون اشاعات مغرضة عبر اخبار مزورة يريدون منها بلبلة الوضع، وبث حالة من الهلع في اوساط الناس، وغاب عنهم أن هذا الشعب الموالي لحكامه والواثق بقيادته التي واجهتم بالحكمة والصبر على جهالتهم حتى انتصرت عليهم من خلال القنوات القانونية، وليس من خلال البطش مثل ما هو معمول بالدول الاخرى لن يلتفت الى احقادهم وألاعيبهم ومحاولاتهم العدوانية من خلال الاشاعات المغرضة والاخبار المزوره!
إن الكويت، بإذن الله تعالى، دائما محفوظة ومنصورة بحكامها وشعبها الاصيل
الذي تجرفه اشاعات الاشرار والاكاذيب الموتورين الكارهين لبلدهم وشرعيتهم وأبناء جلدتهم والكويت دائما عصية على الباطل بفضل الله تعالى، ثم حكمة
وعدالة حكامها، ومن يعاديها فهوالخاسر
دائما لانها بلد السلم والعدالة والسلام والامن والامان والاستقرار فهي لا تكره أحدا ولا تعادي لكن من يتعدى على امنها وسلامة حكامها او مجتمعها فإن القانون له بالمرصاد يقتص منه بعدالة وشفافية!
لن تنجحوا مهما تنوعت اساليبكم الشريرة باستدراج الكويت لتغير من سلوكها الامني ، فتلجأ كما تتمنون الى اساليب البطش، لا معكم ولا مع غيركم رغم ان مثل هذا الخيار متوفر وسهل، وسوف تبقى الكويت قوية بأمنها لانها دولة عادلة وشامخة بشرعيتها وعصية على الفوضى بتلاحم شعبها، مع حكامها وسوف تبقى الكويت بلدا امنا وملجأً لكل انسان ضافت عليه الدنيا في وطنه ليعيش فيها آمنا مطمئنا على نفسه وولده وما له وعرضه وله الحشيمة والكرامة.
لذلك اقول لكم من الآخر لن تستطيعوا ايذاء الكويت مهما بلغ فيكم الفجور ولا احد يملك العبث بتراتبيبة الحكم حيث الوصول الى مسند الامارة طريقه قانون ثورات الامارة وشرعيته الدستور ،وبالتالي فإشاعاتكم وتزويراتكم لن تنطلي على أحد في الكويت وحفظ الله الكويت وشرعيتها وشعبها من كل شر ومكروه وأبعد عنها سوء الاشرار.
عزاؤنا في الشيخة فريحة
أتقدم الى مقام حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح، حفظه الله ورعاه وسمو ولي العهد الشيخ نواف، حفظه الله، والى اسرة الصباح الكريمة بخالص العزاء لوفاة المغفور لها بإذن الله تعالى الشيخة فريحة الاحمد الجابر الصباح راجيا من الله تعالى أن يسكنها فسيح جناته ويلهم أسرة الصباح الكريمة وأهل الكويت جميل الصبر وحسن العزاء
وإ نا لله وإنا اليه راجعون

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

أربعة × أربعة =