حفل افتتاح مبسط للمونديال في ستاد لوجنيكي بوتين أعلن انطلاقة البطولة بحضور انفانتينو ومحمد بن سلمان والغانم

0

موسكو – د ب أ : افتتح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسميا امس، فعاليات النسخة رقم 21 من بطولة كأس العالم لكرة القدم بروسيا، على ملعب ستاد لوجنيكي بالعاصمة الروسية موسكو، بعد حفل مبسط شهد عروضا غنائية، وذلك قبل دقائق من المباراة الافتتاحية للبطولة بين المنتخبين الروسي والسعودي، حضره رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جياني انفانتينو وولي عهد السعودية محمد بن سلمان وعدد من رؤساء الدول ومرزوق الغانم ممثلا لسمو الامير.
ورحب الرئيس الروسي بالضيوف ، مؤكدا على أهمية ومكانة كأس العالم وكرة القدم وواصفا المونديال بأنه “البطولة الرئيسية على وجه الكوكب”.
وأضاف بوتين “هذا الحدث الكبير يقام للمرة الأولى في روسيا ونحن سعداء للغاية… فكرة القدم معشوقة لدينا… وقد قدمنا كل ما لدينا للاستعداد جيدا على كل الأصعدة من أجل راحة الضيوف وأمنهم.” كذلك ألقى السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بكلمة أمام الحضور، قائلا “أهلا بكم في المونديال”، قبل أن يتحدث باللغة العربية، موجها حديثه للجماهير السعودية التي تواجدت في المدرجات “أحبائي أهلا وسهلا إلى كأس العالم في روسيا”.
وأضاف إنفانتينو “منذ اليوم ولمدة شهر كامل، ستغزو كرة القدم روسيا، ومن روسيا سوف تغزو الساحرة المستديرة كوكب الأرض.. استمتعوا بالبطولة، شكرا روسيا.. شكرا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين”.
وشهد الحفل نظاما وشكلا مختلفا قليلا عما كان عليه في بطولات كأس العالم الماضية حيث ركز الحفل اليوم على الفقرات الموسيقية واستغرق أقل من 15 دقيقة بمشاركة 800 فرد.
وعلى الرغم من الاختلاف الضئيل في شكل الحفل عن النسخ الماضية للمونديال، لم يطرأ أي تغيير على الموضوع الأساسي المتمثل في الاحتفاء بكرة القدم وبالبلد المضيف.
وأمام أنظار نحو 80 ألف مشجع في مدرجات ستاد “لوجنيكي” ومئات الملايين من المشاهدين عبر شاشات التلفزيون في كل أنحاء العالم، شارك الموسيقار العالمي روبي ويليامز والمغنية الروسية الشهيرة آيدا جاريفولينا في إحياء العرض الموسيقي خلال الحفل، وقد قدما فقرة غنائية مشتركة بعنوان “ملائكة” ورافقهما فيها عدد من الراقصين كما قدم ويليامز بعدها عرضا آخر.
وظهر على أرض الملعب 32 زوجا من الأفراد يحمل كل منهم اسم وعلم إحدى الدول التي تشارك منتخباتها في هذه النسخة من المونديال، كما بدأ 211 طفلا من برنامج “كرة القدم للصداقة” في التلويح بالأعلام من المدرجات.
وحملت الحسناء فيكتوريا لوبيريفا، سفيرة مدينة روستوف أون دون إحدى المدن المضيفة للمونديال، كرة البطولة الرسمية “أديداس تيلستار 18” إلى أرض الملعب وهي نفس الكرة التي عادت في الثالث من يونيو الحالي من رحلتها الفضائية التي بدأتها في الرابع من مارس الماضي عندما أرسلت إلى محطة الفضاء الدولية على متن مركبة فضاء روسية.
وقام المشاركون في الحفل ومنهم الأسطورة البرازيلي رونالدو، الفائز بلقب المونديال مرتين سابقتين، وتميمة البطولة (زابيفاكا) بركلة رمزية للكرة، وبعدها أدلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والسويسري جياني إنفانتينو رئيس الفيفا بكلمتيهما للجماهير.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

2 × 2 =