حلا شيحة خلعت الحجاب وعادت للتمثيل وزوجها يبكي اعتزلت 12 عاماً واتجهت للدعوة وارتبطت بكندي

0

ضجت الساحة المصرية بنبأ إعلان الفنانة المعتزلة حلا شيحة عن عودتها للتمثيل مرة أخرى بعد تركها الفن لنحو 12 عاما وارتدائها الحجاب ثم النقاب، واتجاهها إلى الدعوة وإلقاء الدروس الدينية، مثل زوجها الداعية الكندي يوسف.. وكشفت حلا عن صورتها الأولى بعد عودتها للتمثيل مجددا وخلعها الحجاب.
وأكدت حلا في بيان صحافي “اشتياقها الكبير للوقوف أمام الكاميرا والمشاركة في تقديم أعمال تحمل مضامين وافكار تنتصر للإنسانية، وهو الأمر الذي شجعها عليه زوجها، وهي تعيش هذه الأيام حالة إنسانية وفنية مبهجة لقرب عودتها لتقديم ما تحب من أعمال سيكون لها تأثيرها في الوجدان مثل أعمالها السابقة”.
ولم تأبه حلا بردود الفعل الغاضبة من الجمهور على قرارها بعدما كانت داعية، تطلب من الجمهور عدم تداول صورها القديمة أو مشاهد درامية من أعمالها، فإذا بها تخلع النقاب أولا ثم الحجاب وتعود للتمثيل.. ومن فورها دشنت الفنانة حلا حسابا جديدا على موقع “إنستاغرام”، وكتبت ستاتيوس “دعوا الخلق للخالق”، ووضعت في البروفايل صورة بدون حجاب وعلقت عليها “أنا عدت”، كما نشرت صورتها برفقة شقيقتها الممثلة هنا من أيام الطفولة عبر خاصية ستورى. ثم صورتين حديثتين بدون حجاب واحدة شخصية والأخرى مع طبيب الاسنان.
اللغط المرافق لعودة حلا إلى الفن وخلعها الحجاب دفع الشيخ محمد الصاوي صديق الأسرة لنشر فيديو عبر”فيسبوك” ذكر فيه انه اتصل بشيحة فلم ترد عليه، فهاتف زوجها يوسف في كندا وتحدث معه عن خلع حلا الحجاب ووصفه بالانتكاسة.
وقال الصاوي إن زوج حلا بكى وقال له: “عرضي كان مستوراً لمدة 12 عاماً واشترطت عليها عندما تزوجتها الا تخلع حجابها وتستر نفسها وتبتعد عما يغضب الله”، مضيفاً أنها سافرت إلى مصر بعد رمضان ثم سافرت مرة أخرى وقالت له انها ستعود للتمثيل بالحجاب، ولكن بعدها قالت إنه لا يجوز التمثيل بالحجاب وسأخلعه وأمثل وإما أن تكون معي أو لا”.
وتابع الصاوي إنه “طلب من زوج حلا أن يهدأ ونصحه ألا يطلّقها، وأن يصبر، لأنّها أم أولاده وهذا اختبار من الله وانه سيعاود الاتصال بحلا مجددا”. وأوضح ان حلا شيحة زاغ قلبها عن الإيمان وسبب ذلك المحيطون بها من رفقاء السوء من المخرجين والفنانين والاعلاميين. وقال الصاوي ان زوجها أبلغه أنّها صرحت في لقاء صحافي أنه سمح لها بخلع النقاب وهذا غير صحيح حيث قال: “هذه زوجتي وعرضي كيف أقبل أن يرى الناس شعرها ووجهها وجسمها وقد كانت مستورة طوال 12 عاماً”.
من جانبها اكدت الفنانة هنا شيحة أن شقيقتها حلا لديها ميول منذ فترة للعودة إلى التمثيل مرة أخرى ولكنها لم تحدد أي أعمال تعود من خلالها.
يذكر أن حلا اعتزلت التمثيل منذ 12 عاماً بعد تقديمها فيلم “كامل الأوصاف” عام 2006 مع الفنان عامر منيب، كما شاركت فى العديد من الأفلام الناجحة منها “السلم والثعبان” و”سحر العيون” و”اللمبي” واختارها الفنان عادل إمام في بطولة فيلم “عريس من جهة أمنية”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثلاثة عشر + 5 =