حملة راقصة لشباب وشابات أتراك ضد السلطات بإيران

0

تظهر بين الحين والآخر أساليب متنوعة لتحدي قمع السلطات في إيران، تختلف من منطقة إلى أخرى، أو ثقافة أو قومية.
وهذه المرة قرر الأتراك الآذربيجانيون الذين يشكلون ثاني أكبر شعب في إيران بعد الشعب الفارسي الانضمام إلى موجة من الرقص الفولكلوري التركي الآذري، التي تعم معظم مدنهم وتشمل المئات من الأطفال والشباب والشابات.
وشهدت مدن تركية إيرانية رقص المئات على إيقاع أغنية “سني دئيللر” أي “أتحدث إليك أنت”، وقام الراقصون بنشر فيديوهات لهم على مواقع التواصل الاجتماعي.
وأول من أطلق هذه الحملة الراقصة شابة تبلغ من العمر 15 سنة، اسمها هانية شجاعي، ولكن سرعان ما اجتازت الحملة حدود إيران إلى مدن ناطقة بالتركية في كل من جمهورية آذربيجان وتركيا.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثلاثة × واحد =