“حومة” فكر في الألفية

0 237

مشعل ابا الودع الحربي

لم يعد هناك شك في القول أن عصرنا الحاضر هو عصر الإعلام، ليس لأن الإعلام ظاهرة جديدة في تاريخ البشرية، بل لأن الإعلام الحديث قد بلغ غايات بعيدة في سعة الأفق، وعمق الأثر، وقوة التوجيه.
ومجالات الدراسة الإعلامية في الإسلام ما زالت في حاجة ماسة إلى ارتياد الباحثين، والإقبـال على التنقـيـب والبحـث في هذا اللون من الدراســات لمعـالجـة الموضـوعـات الإعلامية من وجهة نظر إسلامية، تربط بين الجديد المستحدث في مجال الإعلام، وبين الأفكار والمعاني الإسلامية، للوصول إلى تطبيقات لوجهة نظر الإسلام في ميادين الإعلام المختلفة، بهدف نشر نور تعاليم الإسلام، وإحلال التصورات الإسلامية محل التصورات غير الإسلامية في مجـال الإعـلام، لخيـر وصلاح البشـرية بعامة، والمسلمين بخاصة.
لذلك فقد عملت إلى تدبيج النظرة التي احتوتها هذه المقالة؛ فكانت جديدة في نوعها، لأن الذين تناولوا موضوعاتها من قبل لم يعالجوها من وجهة النظر الإسلامية.
أما هذه المقالة فإنها تركز على الجانب الإسلامي بالذات، وتقدم منهج الإسلام في معالجتها والتعامل معها.

كاتب سعودي

You might also like