مجلس الوزراء السعودي حذر من عواقب نقل السفارة الأميركية إلى القدس

خادم الحرمين يدعو إلى المحافظة على جودة مياه زمزم مجلس الوزراء السعودي حذر من عواقب نقل السفارة الأميركية إلى القدس

مقتل أربعة من هيئة الحياة الفطرية في تحطم طائرة شمال المملكة

الرياض – وكالات: دعا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، المسؤولين، إلى المحافظة على جودة مياه زمزم، مشيرا إلى أنه لاحظ تغيرا في طعم ماء هذا النبع.
وكشف الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي عبد الرحمن السديس لصحيفة “عكاظ” السعودية، أنه تلقى اتصالا هاتفيا من الملك سلمان بن عبد العزيز تساءل فيه للاطمئنان على سلامة ونقاء ماء النبع، قائلا “كأني ألاحظ تغيرا في طعم ماء زمزم، هل تضيفون عليه شيئا؟، حافظوا على جودة ماء زمزم”.
وأشار إلى أن “هناك مشروعا تطويريا كبيرا لخادم الحرمين الشريفين لسقيا زمزم، بحيث يكون ماء زمزم في متناول الجميع وبسعر رمزي، مع طرح عبوات متنوعة عبر منظومة جديدة للقضاء على السوق السوداء والغش في ماء زمزم”.
من جانب آخر، شدد السديس خلال لقاء إعلامي، على أن “أمن الحرمين الشريفين خط أحمر لا تسمح القيادة والمسؤولون من بعدهم بأن يمسه أحد، كما تمنع التظاهرات والمسيرات، فليس هناك مجال لرفع الشعارات السياسية”، مؤكدا خلو جهاز الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام من الأحزاب والجماعات المتطرفة.
ولفت إلى أن “السعودية تعاني تحديات كبيرة من حاقدين وحاسدين لرسالتها ودورها في خدمة الحرمين الشريفين، وعلينا أن نضع أيدينا في أيدي ولاة الأمر، ونحذر من الفرقة تحت مسميات سياسية أو طائفية”.وأكد جاهزية صحن المطاف لاستقبال المعتمرين والطائفين، ويتسع 107 الاف طائف مع منع سفر الافطار في صحن المطاف ويخصص للطواف فقط وأداء صلاة الفرض، مع وجود فرق طورى تتواجد على مدار 24 ساعة لأي طاري بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، وان هناك نحو 1000 طالب من كلية الحرمين يباشرون خدمة ضيوف المسجد الحرام في شهر رمضان .
وأوضح أن “مشروع تظليل ساحات المسجد الحرام والمطاف سيرى النور قريبا”، لافتا إلى “وجود نحو 10 آلاف من القوى العاملة لخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما خلال شهر رمضان المبارك”.
من جانبه، جدد مجلس الوزراء التأكيد على رفض نقل السفارة الأميركية إلى القدس، مؤكدا أن الخطوة تمثل انحيازاً كبيراً ضد حقوق الشعب الفلسطيني التي كفلتها القرارات الدولية، وأن حكومة المملكة سبق وأن حذرت من العواقب الخطيرة لمثل هذه الخطوة غير المبررة، لما تشكله من استفزاز لمشاعر المسلمين حول العالم.
وأعرب خلال جلسته التي ترأسها أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في قصر السلام بجدة، عن إدانة السعودية لاستهداف المدنيين الفلسطينيين العزل من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، مشدداً على ضرورة اضطلاع المجتمع الدولي بمسؤولياته تجاه وقف العنف وحماية الشعب الفلسطيني.وجدد إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للحوادث الإرهابية التي وقعت في العراق وأفغانستان والصومال وإندونيسيا وفرنسا، مؤكداً موقف المملكة الثابت ضد كل أعمال الإرهاب والتطرف، ووقوفها إلى جانب الدول الشقيقة والصديقة في محاربة الإرهاب الذي يهدد الأمن والاستقرار في جميع أنحاء العالم.
وفي مستهل الجلسة، اطمأن خادم الحرمين الشريفين على جاهزية الاستعدادات لشهر رمضان الكريم، ومستوى الخدمات التي وفرتها الدولة عبر مختلف القطاعات الحكومية والأهلية ذات العلاقة بخدمة المعتمرين والزوار، معربا عن خالص التهاني للشعب السعودي وشعوب الأمتين الإسلامية والعربية بمناسبة قرب حلول شهر رمضان.على صعيد آخر، أعلنت الهيئة السعودية للحياة الفطرية، مصرع أربعة من منسوبيها، إثر تحطم طائرتهم في محمية الخنفة شمال المملكة.
وفي بيان نعت فيه منسوبيها، نشرته عبر حسابها في موقع “تويتر”، كشفت الهيئة أن “مدير محمية الخنفة سعود بن رجاء الشمري، ورئيس الطيارين جديع بن حسين الشملاني، ومساعد طيار محمد بن مفلح القثامي، ومجزع الشمري من الادارة العامة للمجاهدين، وافتهم المنيه إثر تحطم طائرة المراقبة الجوية أثناء تأديتهم عملهم”.